طقس الأسبوع .. بداية حارة ثم كتلة معتدلة

سواليف
– يُتوقع أن تبدأ درجات الحرارة ارتفاعها التدريجي من جديد خلال الأيام القادمة نتيجة لامتداد كُتلة هوائية حارة من نواحي الجزيرة العربية نحو المنطقة بما فيها المملكة حتى مُنتصف الأسبوع الحالي على أن تبدأ انخفاضها مرة أخرى في النصف الثاني من الأسبوع بمشيئة الله مع اقتراب كُتلة هوائية مُعتدلة الحرارة بمشية الله.

كُتلة هوائية حارة تمتد من الجزيرة العربية

وبحسب التقارير الدورية الصادرة من غرفة العمليات الجوية في طقس العرب ، فان أخر التحديثات الجوية الصادرة ما زالت تدعم اندفاع المرتفع المداري من الجزيرة العربية اعتباراً من يوم السبت بحيث ترتفع درجات الحرارة في مختلف المناطق لا سيما الشرقية ، وتواصل درجات الحرارة ارتفاعها يومي الأحد والأثنين لتلامس حاجز 32-33 مئوية تقريباً بحيث يسود طقس حار نسبي في مختلف مناطق المملكة بينما يكون أكثر حرارة في البحر الميت ، الأغوار والعقبة . واعتباراً من يوم الثلاثاء تبدأ درجات الحرارة بالانخفاض مع اقتراب كُتلة هوائية مُعتدلة الحرارة من الحوض الشرقي للمتوسط والمنطقة ، ليعود الطقس مُعتدلاً من جديد مع درجات حرارة حول مُعدلاتها الأعتيادية بمشيئة الله.

تزايد نسب الرطوبة النسبية

يتزامن ارتفاع درجات الحرارة خلال الأيام المُقبلة مع تزايد نسب الرطوبة النسبية مما يزيد من شعور الأحساس بالحرارة خاصة في ساعات الظهر والعصر مع ضعف الرياح الغربية والتي تخفف من الشعور بالحر ، كما تظهر السحب المنخفضة في ساعات الصباح الباكر في أجزاء من شمال ووسط المملكة ويتوقع أن تستمر خلال الاسبوع المُقبل لكن يكون تأثيرها بشكل واضح في بداية ونهاية الأسبوع الحالي.

هل المملكة على موعد مع موجة حارة في الأسبوع الحالي ؟؟

يستبعد كادر التنبؤات الجوية تأثر المملكة بأي موجة حارة خلال الأسبوع الحالي بسبب عدم استكمال شروطها من ناحية ارتفاع درجات الحرارة بأعلى من مُعدلاتها الاعتيادية بحدود 5 درجات مئوية تقريباً ولفترة تصل الى ثلاثة أيام لذلك وبالرغم من ارتفاع الحرارة والشعور بالحر المُتوقع خلال الأسبوع الحالي الا أن الأرتفاع سيكون سريعاً بحمد الله ولا صحة لتسميتها بموجة حارة كما هو مُشاع في بعض المصادر عبر وسائل التواصل الأجتماعي.

ولكن يبدو أن درجات الحرارة في طريقها للانخفاض تدريجياً اعتباراً من يوم الثلاثاء وخلال النصف الثاني من هذا الأسبوع، وذلك جراء تأثُر المملكة بكُتلة هوائية مُعتدلة الحرارة قادمة من الغرب.

ويُتوقع أن تبتعد الكتلة الهوائية الحارة والمتموضعة فوق شمال الجزيرة العربية نحو الجنوب والشرق قليلاً، مُفسحةً المجال لأجواء أكثر اعتدالاً على مُعظم مناطق بلاد الشام أثناء النهار، حيثُ تصل العُظمى لأواخر العشرينيات مئوية، في حين تسود أجواء لطيفة ورطبة ليلاً، تميل للبرودة مع ساعات الليل المتأخرة حيث تصل درجات الحرارة الصغرى لما يقارب 16-17 مئوية.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق