طفل مفقود منذ 20 يوما

احصائيات كورونا
الاصابات
210٬709
الوفيات
2٬626
الحالات الحرجة
464
عدد المتعافين
142٬710
أخر تحديث بتاريخ 2020/11/29 الساعة 12:15 م

سواليف – رصد

قضية غريبة من نوعها ذهب ضحيتها طفل أردني يبلغ من العمر 4 سنوات ، مفقود منذ عشرين يوما .
تفاصيل قضية ريان تشير الى وجود مؤامرة لتسفير الطفل الأردني ريان زيد التميمي خارج البلاد وأحد أطراف هذه المؤامرة موظفين في دائرة الأحوال المدنية والجوازات العامة الفرع الرئيسي .
الموظفون قاموا باصدار جواز سفر للطفل المذكور لشخص أدعى أنه والده علما أن والده لم يحضر الى الجوازات العامة لاصدار جواز سفر لابنه حيث كان خارج البلاد حيث يعمل في المملكة العربية السعودية .

وأضاف والد الطفل ، أن آخر ما كان يتوقعه أن لا يجد طفله ريان حين عودته ، ويقول والد الطفل: حاولت الاطمئنان على طفلي ريان وزيارته ولكني فوجئت بأن الهاتف مغلق فقمت بالاتصال بأنسبائي وكان ردّهم ان والدة ريان غير موجودة … ويضيف : بدأت الشكوك تساورني قلقا على طفلي وأن ريان غادر الأردن بصحبة والدته وعندما وصلت الى طريق مسدود قمت بالتحري وجمع المعلومات حيث راجعت دائرة الجوازات العامة فكانت مفاجأة كبيرة بانتظاري ، وعرفت انه قد حضر أحد الأشخاص مدعيا أنه والد الطفل وأستصدر جواز سفر له وتم منحه جواز السفر دون تأكد الموظفين من هوية الشخص المذكور فهل يعقل أن يدعي شخص ما أنه والد طفل ثم لايتم التأكد من الأوراق الثبوتية التي بحوزته؟؟
ويقول: هذه جريمة فالقانون لايسمح بمغادرة طفل البلاد دون موافقة ولي أمره والده فكيف حدث هذا…؟
وتقدم الوالد بشكوى حيث باشر مدعي عام إربد ناصر القاضي التحقيق بمجريات الحادثة والطلب من دائرة الأحوال المدنية تزويده برقم الجواز وصورة عن المعاملة التي تمت لاخراج جواز السفر.
ووفق والد الطفل، فان مدعي عام إربد طلب خبير خطوط للتأكد من التوقيع المرفق في المعاملة، مشيرا إلى أن طفله لغاية الآن لا يوجد أي معلومة عنه، محملا الجهات المعنية التي قامت باصدار الجواز المسؤولية.
واشار إلى أنه تقدم بشكوى خطية إلى هيئة مكافحة الفساد للتحقيق بكيفية إصدار جواز السفر دون موافقة والده، مطالبا الجهات المعنية بضرورة التعميم عن طفله والمتواجد حاليا في تركيا برفقة والدته بعد ان مكث في لبنان عدة أيام وبعدها غادر إلى تركيا.
ويقول الوالد في تفاصيل ما حدث لاحقا
انا مواطن اردني فقد ابنه البالغ من العمر 4 سنوات بسبب اهمال موظفين في دائرة الجوازات العامه باصدار جواز سفر لأبني من قبل شخص مجهول راجع الجوازت وانتحل صفتي وانا خارج البلاد في سفرة عمل .
وأشار أنه بتدقيق اسم الطفل على الحدود تبين أنه غادر البلاد مع والدته الى دولة لبنان بتاريخ 9/2/2017 وبعدها الى تركيا 11/2/2017
وأضاف أن الأجهزة الأمنية قامت بالتعميم على صورة الطفل ووالدته داخل الأردن، إضافة إلى أنه تمت مخاطبة وزارة الخارجية من أجل التعميم عليه عن طريق الإنتربول الدولي، مؤكدا أنه ولغاية الآن لا يوجد أي معلومات عن طفله.
بدورها، قالت الناطق الإعلامي في وزارة الخارجية صباح الرافعي إن السفارة ما زالت تتابع قضية الطفل ريان التميمي ومكان تواجده مع السلطات التركية لغاية الآن.

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى