ضجر

[review]

!هذا المساء
انا متعب جدا
وسجائري العشرون لا تكفي لبث اوجاعي
فقد اقرضوني وطنا وقد حان السداد

هذا المساء
انا متعب جدا
وقهوتي السوداء لا تكفي لتبييض السواد

ما زلت التهم الجرائد عند زاوية
بالشارع المخفي في هذي البلاد

والشارع المخفي
ينضح بالقذارة والشباب العاطلين في زمن الكساد

والشارع المخفي مكتظ بفتية سئموا الحديث عن الرياضه
او مغازلة الصبايا والرقاد

ما زلت التهم الجريده
افتش بين اعمدة الوظائف
عن شعاع من امل
يجتث افكار الرحيل عن الفؤاد

عبثا افتش في الرماد عن الرماد

هذا المساء
انا متعب جدا
وريح اليأس تمنعني من ابتكار النهايات السعيدة
فقد ماتت سعاد

انا ميت جدا ومحاصر جدا
بالمدامع والمواجع والدروب التائهات
ما قيمة الوعد ان ضاع المعاد

هذا المساء
انا متعب جدا
شئ تحطم داخلي
لا ارى شيئا سوى كهل تدلى بين عكازين
فقلت هو المراد
هو عاطل ايضا لكنه سئم الوعود الكاذبات
فصادقه العناد

هو عاطل لكنه فهم الرواية جيدا
رواية الاصلاح
هي مأتم في ساعة الميلاد

والرواية كما يقول
رسمية جدا وكاذبة جدا وطويلة جدا
كحكايا شهرزاد

يا كهل انظر للجريده مرة اخرى
وانظر احاديث العباد

ماذا اقول
تردني عيناه صارخة وجارحة
اطوي الجريددة يا بني
فقد عم الفساد

اطوي الجريدة يا بني
ماذا يكون نصيبكم يا نمل
من بعد ما عاث الجراد

اطوي الجريدة يا بني
هم
اودعوا الفارس سجنا من الوهم
واغتالوا الجواد

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق