شمس الكورونا

شمس الكورونا
يوسف غيشان

جاء شاعر نثري حديث للشاعر اليمني الكبير عبدالله البردوني وقرأ قصيدة يكرر فيها عبارة (والشمس تقبّل وجه حبيبي) وانتظر الشاعر المحدث ان يسمع إطراء من البردوني ، الذي قال له :

– ليس فيما قرأته أنت من جديد!

– لكن أن تقبل الشمس وجه حبيبي …. هذا جديد كليا!!

فقال البردوني :

– لكن الشمس تقبل كل صباح، ومن بدء الخليقة، حتى وجوه الكلاب والسفلة!!

فعلا …. إنها الشمس كم هي عادلة أو ظالمة، في أنها تهب النور والحياة للفقير كما للغني، وللعدو كما للصديق، وللجرذ كما للنسر… للكلب كما للحبيبة!!

الشمس تجمعنا وتخلع عنا زيف الجواهر وفوبيا الغرور (اعتبر الغرور خوفا من الآخر ووسيلة دفاعية ضده) وادعاء التفوق.

شمس واحدة تقبلنا جميعا – كل صباح ولا جديد في الأمر.

وكورونا واحدة قد تقتلنا.

تحيا العدالة.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق