شابة تصرف ثروة على عمليات التجميل لتصبح شبيهة بدمية “باربي”…صور

سواليف

اعترفت شابة سويدية تبلغ من العمر 19 عاما بأنها أنفقت ما يعادل 168 ألف كرونة، سنويا على عمليات التجميل لتصبح شبيهة بدمية “باربي”.

الفتاة السويدية التي تعرف باسم ستيفاني موليك، قالت إنها أنفقت هذا المبلغ لتصبح شبيهة بدمية باربي، بإجرائها لعمليات تكبير لشفتيها في سن الـ13 عاما.

لتبدأ رحلتها مع عمليات التجميل منذ ذاك الوقت، بزيارتها لعيادات التجميل بشكل منتظم.

View this post on Instagram

Följ dom världens bästa frissor🤩🤩🤩🤩🤩🤩 @hairangered @hairangered best at blondes!!!

A post shared by @ blondiesteffi on

وقالت الفتاة بأنها لطالما شعرت بالخجل من أنفها، الذي يفسد جمالها، بحسب ما كان صديق الفتاة يقول لها باستمرار، ومنذ ذلك الحين بدأت بالخضوع لعمليات تجميل للأنف والذقن والحاجبين والأسنان.

أضافت الفتاة بأنها لا تريد التوقف عند هذا الحد من العمليات، حيث تعتزم إجراء المزيد منها وخاصة بما يتعلق بتكبير الثدي والأرداف والشفتين وشفط الدهون.

مدعية بأن هذه العمليات تمنحها الثقة بالنفس، في الوقت الذي أيدت فيها عائلتها هذه العمليات وبخاصة كون الأم تعمل طبيبة تجميل.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق