رسمياً “Y&R” تندمج مع “VML” لتصبح VMLY&R”

تعزيزاً للنمو الاستراتيجي وتقديم المزيد من الحلول الإبداعية والتسويقية الرقمية المتكاملة

سواليف
أعلنت شركة “واي آند آر-الأردن”، الرائدة في مجال الخدمات الإعلانية الإبداعية وبناء وتطوير العلامات التجارية في المملكة، وهي إحدى شركات مجموعة ميناكوم للاتصال التسويقي-الأردن، المجموعة الرائدة والأبرز في مجالها على مستوى المملكة ومنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، التي تعتبر جزءاً من شبكة مجموعة “دبليو بي بي” وهي أكبر مجموعات الاتصال التسويقي في العالم، عن اندماجها مع شركة “ڤي إم إل” المتخصصة والرائدة في التسويق الرقمي وبناء تجارب الجمهور مع العلامات التجارية، والتابعة أيضاً لمجموعة “دبليو بي بي”؛ حيث أصبحت رسمياً “ڤي إم إل واي آند آر”.
ويعتبر هذا الاندماج الذي يبني على التعاونات الممتدة التي جمعت بين الطرفين لسنوات طويلة لخدمة شبكة من العملاء ضمن مناطق جغرافية عدة، من الاندماجات الهامة ضمن الصناعة الإعلانية؛ كونه يأتي لتلبية المتطلبات المعاصرة للجمهور ومواكبة التطورات العالمية في الصناعة بخطوة استباقية خاصة في ظل زيادة التوجه نحوها ونحو التسويق الرقمي لدى مجموعتي دبليو بي بي وميناكوم، ونظراً لما يقدمه الاندماج اليوم من كيان شامل وعملاق في مجاله، من شأنه دفع حدود تجارب العلامات التجارية وتجارب الإعلانات الخاصة بهذه العلامات إلى مستويات أكثر تقدماً واتساقاً مع مفاهيم ووسائل وأدوات خلاقة.
ويلعب الإرث الإبداعي التراكمي الذي تمتلكه “واي آند آر” التي تعود جذورها العالمية للعام 1923 مع انتشار جغرافي واسع النطاق، والمعزز برؤاها المستبصرة ودرايتها الكبيرة في الأسواق والقطاعات والثقافات المجتمعية المحلية من جهة، مع الخبرة العميقة في التسويق الرقمي التي تمتلكها “ڤي إم إل” والقائمة على أحدث أدوات التكنولوجيا من جهة أخرى، دوراً محورياً في تكامل الخدمات والحلول الإعلانية الرقمية والإبداعية وما يرتبط بها من خدمات تقنية كخدمات البيانات المتجددة والمقدمة للعملاء، والتي تسهم في إحداث التحولات والاستجابات المطلوبة ضمن تجارب الزبائن وعامة الجمهور، خاصة في ظل الموارد المفتوحة من قواعد بيانات ضخمة وطاقات بشرية محلية وأجنبية يسهم تنوعها المعرفي والمهاراتي في تعزيز الإبداع والابتكار، فضلاً عن الفعالية والتميز الفردي والمؤسسي، وهو ما يعود بأقصى قيمة وأعلى عائد على الاستثمار.
وفي تعليق له بهذه المناسبة، قال الرئيس التنفيذي لمجموعة ميناكوم للاتصال التسويقي-الأردن، ريليا يوفيتش، بأن “ڤي إم إل واي آند آر” تطمح لمزيد من الحضور والنمو الشمولي الاستراتيجي مع تعزيز الأعمال القائمة، وذلك من خلال العمل كمزود رئيس لمحفظة واسعة من الخدمات والحلول الكلاسيكية، وإلى جانبها تلك العصرية الجديدة لديها، التي تعبر عن ثورة الاتصال التسويقي الرقمي وتلبي التوجهات الجديدة ضمنه بالارتكاز على أحدث التكنولوجيات بما فيها الذكاء الاصطناعي، والتي تحمل في طياتها إمكانية قياس الأثر والنتائج التي تتيح فرصاً هائلة للتحسين المستمر، وهو ما يجعل الشركة محطة شاملة ومكتملة الأركان والمزايا التنافسية التي تمكنها من الإسهام في تطوير الصناعة على مستوى المنطقة.
ويشار إلى أن شركة “واي آند آر الأردن”، التي تأسست في الأردن في العام 1995، والحاصلة على العديد من الجوائز الإبداعية المرموقة، تمتلك قائمة طويلة من المشاريع الإعلانية الإبداعية واسعة النطاق التي تنفذها لشبكة كبيرة من العملاء الذين ستواصل خدمتهم إثر الاندماج بتوجه أكثر تركيزاً وتخصصاً مع خيارات أغنى.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق