الاصابات
402٬282
الوفيات
4٬756
الحالات الحرجة
353
عدد المتعافين
354٬143

رسالة تطمينية إلى متضرري قضية أراضي الجبيهة .. صورة

سواليف

وصل سواليف بيانا أصدرت عشائر اللوزي ليل الثلاثاء الأربعاء، قالت فيه ” إننا نطمئن أهلنا وأحبتنا وجيراننا في منطقة الجبيهة بأنه لن يلحق بهم أو بأملاكهم أدنى مكروه”، وسيعملون على رأب الصدع وحل النزاع بالطرق الودية المتاحة في حدود العائلة.

وأصدر اللوزي بياناً باسمه وباسم ورثة المرحومة فاطمة اللوزي، يطمئنون فيه أهالي وسكان منطقة الجبيهة بأن أملاكهم لن يلحق بها أي مكروه.

وطالب البيان الأهالي بعد الإصغاء إلى أي طرف يحاول استثمار الوضع القائم لمصالحه الخاصة، وزرع الفتن وتوسعة دائرة الشقاق بين الأهل والجيران وبين أفراد العشيرة الواحدة.
وفي إطار حل قضية أراضي الجبيهة التي تهدد آلاف الأسر، اجتمعت النائب مريم اللوزي مع فلاح خالد اللوزي، المفوض عن ورثة المرحومة فاطمة اللوزي التي صدر لصالحها قرار قضائي يعيد لها حقها.
وكانت النائب مريم اللوزي صرّحت ان اتجاه القضية يشير للانفراج باتفاق ودي بين طرفيها،وتسوية النزاع العائلي حول تركة إحدى الأسر من العشيرة خلال مهلة أقصاها أسبوعين وضمان حقوق المجاورين و الملاك الجدد ضمن المنطقة موضع الخلاف.

اقرأ أيضاً:   التربية تنشر مقترحين لطلبة التوجيهي 2021 للتصويت على واحد

وكان أحد الورثة تمكن من كسب قضية رفعها امام المحاكم باعادة اربعة احواض من اراضي الجبيهة للورثة بعد مضي 43 عاما على بيعها،و تأتي تفاصيل القضية بقيام احد الورثة بتقديم شكوى قضائية يدعي فيها تزوير وثائق تسلبه حق والدته والطعن في ملكية اراض تعود لوالدته مساحتها 226 دونما حيث صدر في القضية قرار تمييز وتنفيذ وتحفظ على كافة الاحواض التي تقع فيها املاك الورثة وليس قطع الاراضي الخاصة بهم فقط.

كما أكد مدير دائرة الأراضي والمساحة معين الصائغ وجود بوادر إيجابية للتوصل لاتفاقات ودية وتسوية مالية من خلال جهود للوسطاء للتوصل لتسوية تنهي ما عرف بقضية “أراضي الجبيهة” لضمان حقوق مختلف الأطراف.

اقرأ أيضاً:   الجمعة .. ارتفاع على درجات الحرارة

151175_2_1447800408

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى