الاصابات
313٬557
الوفيات
4٬137
الحالات الحرجة
157
عدد المتعافين
297٬245

رسالة إلى أبنائي الطلبة..

رسالة إلى أبنائي الطلبة..
د.فلاح العُريني

اثنان وعشرون عاماً كنت بينكم عن قرب، ملازماً لكم، وأشهد الله إنني كنت اجد المتعة في تدريسكم، وأقدم لكم ما استطعت من مادة دراسية، وكنت محاولا التقرب منكم لتعويض الجفاف التي تصنعه مادة العلوم بأركانها الاربع: فيزياء، كيمياء، أحياء، وعلوم الأرض.
لم أكن أعلم أن التعليم سيكون عن بعد، حتى أن بعض الطلبة قد مات ربما، ونحن سنضع له العلامة وهو في قبره، تلك مهزلة القرن القادم إن بقينا على هذا الحال..
الاخطر من هذا وذاك إنني تفاجأت ببعض المعلومات والتي كنت اظنها مكتملة فإذا بها ناقصة، ولم أخبركم عنها..
#أبنائي_الطلبة.
عندما أخبرتكم أن الارض فقدت الكثير من حرارتها الباطنية، ومغناطيسيتها بسبب انصهار الحديد إلى أن وصل درجة كوري، نسيت أن أخبركم أن الارض فقدت العدالة بسبب موت عمر بن الخطاب رضي الله عنه، حتى أصبحنا اليوم نبحث عن آثار العدالة في بقايا الصخور الرسوبية.
#أبنائي_الطلبة.
عندما أخبرتكم أن الأرض تدور حول نفسها بزاوية ميل مقدارها ٢٣،٥ درجة، لينتج عن دورانها هذا تعاقب الليل والنهار، نسيت أن أخبركم أن الحكومة ايضاً تدور حول جيب المواطن وحريته بزاوية منفرجة لايعلمها الا الله، لينتج عن ذلك الفقر والاضطهاد.
#أبنائي_الطلبة.
عندما أخبرتكم أن القمر مظلم بذاته، وإنما يستمد نوره من الشمس، نسيت أن أخبركم ايضا أن الوطن مظلم مالم يستمد نوره من حكومة وطنية ولدت من رحم الشعب، فحكوماتنا الحالية مادامت تنتهج نفس النهج العقيم سيبقى الكسوف والخسوف سيد الموقف وسيبقى الوطن غارقا في ظلام الفساد والانهيار الاقتصادي.
#أبنائي_الطلبة.
عندما أخبرتكم ان المعادن تتمدد بالحرارة وتتقلص بالبرودة، نسيت ان اخبركم ان الاقتصاد يتمدد ويتطور وينتعش بالانتاج وديممومة العمل، ويتقلص وينكمش وينهار بالسلب والنهب وسوء الادارة واسناد الامر إلى غير اهله.
#أبنائي_الطلبة.
عندما أخبرتكم أن المذاب يذوب في المذيب ويطلق عليه اسم محلول، نسيت ان اخبركم ان الوطن هو المذيب، والشريف هو المذاب بأعماق الوطن ويطلق عليه لقب المعارض، في حين أن المسؤول يذوب وينصهر في قعر الخزينة لتذوب معه جميع مقدرات الوطن، ليطلق عليه وعلى امثاله لقب رجالات وطن.
#أبنائي_الطلبة.
عندما اخبرتكم ان الارض اهليجية الشكل وكبيرة الحجم مقارنة مع حجم القمر، نسيت ان اخبركم ان الارض عادت وضاقت حتى اصبحت (قد خرم الابرة)، ولم يعد لنا فيها موضع قدم، فالظلم والفقر وانعدام الحرية جعل الارض تضيق حتى انني كدت أن اسمع بركانها في اعماقها.
#أبنائي_الطلبة.
عندما كنت اضربكم حرصا عليكم وردعاً لكم عن خيبات الزمن، لم أكن اعلم أن اليد التي ضربتكم لأجلكم، قد تم وضع القيد بها والله لأجل وطنكم، وان القدم التي سارت اليكم في جنح الليل وقبيل الفجر لاعطاء الحصص الاضافية خدمة لكم قد قيدوها بالجنازير، ولم اكن اعلم ان بدلتي السوداء التي كانت تغرق في عطر العلماء (الطبشورة)، سيستبدلونها بالافرهول الأزرق..
اعذروني أبنائي الطلبة وسامحوني..
فمعلمكم قد دخل سجل الاجرام وجريمته قول الحق، والله احق ان يُتبع.
وفقكم الله ولكل مجتهد نصيب،،،
معلمكم بالامس، ونزيل السجون اليوم:
(فلاح العريني)
#لاتحزنوا_يااخوتي_ان_التعليم_مهنتي
#فلتسقط_كل_البشائر_يابِشر
#د_فلاح_العُريني

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى