رئيس سابق لديوان الخدمة يعارض إلغاء الديوان وأنشاء هيئة خدمة عامة

#سواليف

علق رئيس #ديوان_الخدمة_المدنية الأسبق هيثم حجازي على قرار إنشاء #هيئة_خدمة بديلا عن ديوان الخدمة المدنية، والتي تحدث عنها رئيس الوزراء بشر #الخصاونة أنها ستبدأ مطلع العام المقبل.

وقال حجازي: “اعتقد أنه لا يوجد ضرورة لإنشاء هيئة الخدمة المدنية وأن جميع المهام التي ستقوم بها هي موجودة حاليا وكان يتطلب إجراء بعض التعديلات والتطوير لبعض المهام”.

وأضاف في تصريح متلفز لقناة “رؤيا” أن #الوظائف في #القطاع_العام تتضائل أمام الخريجين والوظائف محصورة في وزارتي التربية والتعليم والصحة.

مقالات ذات صلة

ودعا إلى دعم التوظيف في القطاع الخاص من خلال تفعيل التشريعات بحيث تكون بيئة العمل آمنة وشاملة للتأمين الصحي والضمان الاجتماعي

ولفت إلى أن قضية العمالة الوافدة تمتص من #فرص_عمل الأردنيين، مبينا أن هناك أرقام كبيرة من العمالة الوافدة في الأردن.

وشدد على ضرورة إنشاء وزارة الموارد البشرية، بحيث تضم جميع الأجهزة المعنية ومؤسسة التدريب المهني وديوان الخدمة وتصبح المسؤولة عن التخطيط ورسم السياسات للموارد البشرية.

التعيينات  وأكد أن التعيينات في ديوان الخدمة المدنية على مستوى الفئات الأولى والثانية والثالثة تتم بعدالة ونزاهة دون أي تجاوزات.

وأردف أن من يطالب بهيئة خدمة مدنية أو ديوان عليه أن يقوم هو بعملية التعيين من خلال التنافس فقط وأن يلغي عملية الدور وهي أحد الضمانات لإنشاء هيئة.

وأشار إلى أن الضمنات الأخرى أن يكون هناك جهات رقابية مثل هيئة النزاهة ومكافحة الفساد وديوان المحاسبة أن تشارك في عملية التعيين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى