د.عبيدات يحاضر حول الورقة النقاشية الرابعة في غرفة تجارة اربد

سواليف
محمد الاصغر محاسنة / اربد
استضافت جمعية امل الغد الدكتور محمد عبيدات رئيس جامعة جدارا للحديث حول الورقة النقاشية الرابعة ، ضمن الاوراق التي طرحها جلالة الملك عبدالله الثاني واستكمالا للاوراق السابقة المحاضرة التي قدم مفرداتها الدكتور حميد البطاينة وبحضور الدكتور شكري المراشدة رئيس هيئة المديرين في جامعة جدارا . الدكتور عبيدات طرح في محاضرته مجموعة محاور هامه ناقش فيها : التمكين الديمقراطي والمواطنة الفاعلة قائلا :. التمكين الديمقراطي والمواطنة الفاعلة لابد من التركيز على تعزيز المجتمع المدني ودوره في مراقبة الأداء السياسي وتطويره نحو الأفضل عبر ترسيخ الثقافة الديمقراطية في المجتمع لنتمكن من بناء نموذجنا الديمقراطي الخاص بنا كأردنيين وهنا يجب التوضيح بأننا لا نقول أننا أفضل من غيرنا ولكننا ببساطة نختلف والاختلاف طبيعي حيث لكل دولة خصوصيتها ولولا هذه الخصوصية وهذا الاختلاف لكان هناك نظام حكم واحد ونظام انتخابات واحد في كل دول العالم ، واضاف بان جلالة الملك عبدالله الثاني يعتبر قائدا نموذجا لعملية الاصلاح السياسي في الاردن ، واضاف المحاضر عبيدات
في البداية تحدث جلالة الملك عن مفهوم المواطنة الفاعلة وكيف أن جوهر هذا المفهوم هو مبدأ الالتزام والمشاركة بمعنى أن التزامنا المشترك بالممارسات الديمقراطية الراسخة سيكون هو ضمانة النجاح في مواجهة مختلف المعيقات. والمشاركة في الحياة السياسية لا تعني فقط المشاركة في القضايا الوطنية التي يناقشها مجلس الأمة بل تعني الحياة السياسية بمفهومها الأوسع أي المشاركة في القضايا التي تمس المجتمعات المحلية والحياة اليومية للمواطنين مثل قضايا التعليم والنظافة العامة والنقل وغيرها من الخدمات العامة . وفي نهاية المحاضرة دار نقاش كبير مابين المحاضر والجمهور ورد عبيدات على استفساراتهم

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق