ديك ” سيداوي “

ديك ” سيداوي ”
وليد عليمات

قريتنا نائمة و الديك في شهر العسل.. لا نعلم متى سيستيقظ.. إلا إذا قطع الديك إجازته وعاد ليعتلي الجدران ويهتف من جديد..
أغرته الدجاجة السمراء… ترك القن بلا حارس.. أخذته بعيدا.. وأصبح ينام حتى الظهيرة.. وكسرت ظهره المقويات فكيف يصعد الجدران… والتصق منقاره من “الحامض حلو”

ربما سيبيض الديك هذا العام فهو ديك “سيداوي”

غدا سيضبط الجميع منبهاتهم على نغمة صوت الديك.. وسنصحوا.. لن نحتاجك.. أيها الديك ابقَ ببجامتك المخططة نائما بعيدا مع حبيبتك السمراء.. التي تستخدم حبوب منع البيض كي تحافظ على رشاقتها.. وتحاول البقبقة بغير لهجتها دعها تعلمك البقبقة

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى