الاصابات
376٬441
الوفيات
4٬611
الحالات الحرجة
218
عدد المتعافين
341٬021

حملة لإحياء ذكرى شهداء ومتضرري تفجيرات عمان غدا

يطلق مؤسسو حملة إحياء الذكرى العاشرة لشهداء ومتضرري أحداث عمان 2005› حملة وطنية شاملة تهدف الى تعزيز مفهوم الأمن والأمان عبر توعية المجتمع المحلي بأهمية مساندة الدولة في مواجهة التحديات التي قد تهدد أمن واستقرار الوطن ولبيان أهمية دور الفرد في المجتمع كواحد من مرتكزات العمل الجماعي والتطوعي الذي تحتاجه الأوطان ويسند الأداء الرسمي للدول . وسيتم اطلاق الحملة تحت رعاية أمين عمان عقل بلتاجي غدا الاثنين في حديقة شهداء عمان في عبدون بعنوان «الأردن بيت الأمن والأمان›. وشعار الحملة العلم الأردني رمز للفخر والاعتزاز يعلو زهرة الدحنونة الأردنية تخليدا لذكرى شهداء الوطن وتكريما للناجين. وسيتم توزيع شعار الحملة من خلال الدوائرالحكومية، والمؤسسات التعليمية بشقيها العامة والخاصة والشركات الخاصة لكي يرتديها الأردنيون من شماله الى جنوبه ومن شرقه الى غربه طوال فترة الحملة. والهدف الرئيس من الحملة إحياء الذكرى العاشرة لشهداء ومتضرري أحداث عمان 2005 خاصة وشهداء الوطن عامة بشكل حضاري و مميز، ولتأكيد التفاف الشعب الأردني حول قيادة جلالة الملك عبدالله الثاني الحكيمة في مواجهة التحديات والصعوبات بمختلف أنواعها، ونشر الوعي الفكري والوعي الثقافي من أجل إبراز أهمية العيش السلمي ،والتسامح، والمحبة، والحوار الهادف على مستوى الوطن وبيان أهمية العمل الجماعي والتطوعي وذلك بتوعية المواطن الأردني حول دور الأفراد في المجتمع المحلي لتعزيز الأمن وذلك بإعطاء محاضرات توعوية في مختلف محافظات المملكة. كما تهدف الى الاشادة بدور وجهود الأجهزة الأمنية والعسكرية في المحافظة على نعمتي الأمن والأمان ووعي الشعب الأردني المخلص عبر مساندته لهذه الأجهزة مما يدل على الانتماء لهذا الوطن العزيز،والتأكيد على ان الأردن هو بلد الأمن والأمان ومساعدة المحتاجين في مختلف محافظات المملكة وذلك عن روح شهداء الأردن. وسيقوم فريق الحملة بالتعاون مع أمين عمان عقل بلتاجي باطلاق الحملة وذلك بحضور بعض من أهالي الشهداء والضحايا للمشاركة في هذه الإنطلاقة تعبيرا عن التضامن التام وتأكيدا على أن هذا الحدث لم يزدنا الا قوة وتماسكا.  وتم دعوة المؤسسات الإعلامية المرئية ، والمسموعة والمكتوبة لحضور إنطلاقة الحملة لما لها من أهمية في وصول صوتنا ورسالتنا لأكبر عدد ممكن من أفراد المجتمع الأردني،اضافة الى دعوة ممثلي سفارات دول الضحايا غير الاردنيين للتأكيد على وحدة المجتمات المختلفة للمشاركة في إنطلاقة الحملة اضافة الى دعوة عدد من ممثلي الدولة الرسميين وبعض سفارات الدول الشقيقة والصديقة لحضور انطلاقة الحملة فيما تمت دعوة الفعاليات الشعبية الأدبية والفنية والدينية والشبابية لإظهار دورها في دعم وتأييد الحملة.

اقرأ أيضاً:   سرقة بنزين من مركبات مواطنين في اربد / فيديو
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى