تنبيه من العواصف الرملية المفاجئة والأجواء المضطربة يومي السبت والاحد

#سواليف

تتأثر المملكة بحالة من عدم #الاستقرار_الجوي غير الموسمية تزامنا مع #موجة_حارة تصنف “بالحادة والقصيرة” مقارنة مع هذا الوقت من العام والتي يتوقع أن تسبب ارتفاع درجات الحرارة إلى حدود 41 مئوية في العاصمة والجبال وحول 44-45 مئوية في أجزاء من الأغوار الشمالية والمناطق الصحراوية والبادية الشرقية، وتبدأ الموجة الحارة نهار السبت وتستمر حتى يوم الإثنين وبحدود 72 ساعة.

#الموجة_الحارة حادة وقصيرة..
ويتوقع أن تبدأ الموجة الحارة أثناء نهار يوم السبت وبشكل حاد وتبدأ بالانكسار التدريجي يوم الإثنين ، حيث ترتفع #الحرارة بشكل كبير مقارنة مع يوم الجمعة، وتصل إلى 41 مئوية في العاصمة والجبال تزامنا مع هبات #الرياح النشطة والتي تتجاوز 40 كم/ ساعة والمندفعة من الجنوب الشرقي.

حالة من عدم الاستقرار الجوي وخطر العواصف الرملية المفاجئة..
ويجب الانتباه من خطر #العواصف_الرملية المفاجئة المتوقعة على المملكة وابتداء من عصر يوم السبت، وتستمر حتى صباح الإثنين، حيث يتوقع تزايد #الغيوم_الركامية الرعدية وتساقط زخات #الأمطار في مناطق مختلفة تزامنا مع الموجة الحارة وهي ظروف جوية غريبة وغير اعتيادية بالنسبة لهذا الوقت من العام، ويتوقع هبوب العواصف الرملية القوية والمفاجئة والتي تتزامن مع هبات رياح تصل إلى 80 كم/ساعة.

حالة عدم الاستقرار الجوي تشمل مناطق مختلفة..
وتشمل حالة عدم الاستقرار الجوي مناطق مختلفة من المملكة خاصة المناطق الجنوبية الغربية من البلاد كذلك المناطق الوسطى وما يحيط البحر الميت، وتتركز أيضا في شمال شرق المملكة، وتتزامن مع تشكل السحب الركامية الرعدية وتساقط زخات المطر المتفرقة والرياح القوية المثيرة للغبار الكثيف.

درجات حرارة صغرى مرهقة ليلة السبت/الأحد وليلة الأحد/الاثنين ورطوبة عالية..
وتسجل الحرارات الصغرى قيم مرهقة تستقر حول 32 مئوية في الجبال والعاصمة ومعظم مناطق المملكة تزامنا مع الأجواء المغبرة والسحب الكثيفة والرطوبة العالية والتي تزيد من الشعور المزعج بالطقس..

بداية انحسار الموجة الحارة يوم الإثنين..
وتبدأ الكتلة الهوائية الحارة بالابتعاد عن المملكة وتنشط الرياح الشمالية الغربية وتقل كميات الغيوم والغبار تدريجيا عن الأجواء، وتنخفض الحرارة بشكل واضح، ويزداد هذا الانخفاض ليكون كبيرا وملموسا منتصف الأسبوع المقبل، ويعود سبب ذلك إلى اندفاع كتلة هوائية أكثر اعتدالا في الطبقات السطحية من الجو من منطقة شرق البحر المتوسط متزامنة مع تأثير قوي للرياح الشمالية الغربية.

المصدر
مركز وسم الاقليمي
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى