تفجير انتحاري في معمل غاز في العراق

سواليف
قالت مصادر من الشرطة العراقية إن هجمات انتحارية استهدفت معملا حكوميا لغاز الطهي شمالي بغداد اليوم الأحد مما أسفر عن مقتل 11 شخصا بينهم رجال شرطة وإصابة 21 آخرين، وفق ما ذكرت رويترز.

وكانت وكالة الأنباء الفرنسية نقلت في وقت سابق عن المتحدث باسم قيادة عمليات بغداد العميد سعد معن ان “ثمانية انتحاريين اقتحموا صباح اليوم معمل غاز التاجي عقبه تفجير سيارة مفخخة في بوابة الاستعلامات اسفر عن مقتل خمسة اشخاص من الموظفين والحراس واصابة 13 اخرين بجروح في حصيلة اولية”.

وتابع ان “قسم من الانتحاريين فجر حزامه الناسف والاخرين قتلوا برصاص” قوات الامن دون تحديد عددهم.

واوضح ان “التفجيرات اسفرت عن نشوب حريق في ثلاث خزانات للغاز تحاول فرق الدفاع المدني اطفاءه بعد السيطرة على الموقف”.

وقال مصدر امني ان الانتحارين اقتحموا المعمل بعد تفجير سيارة مفخخة في البوابة الرئيسية واشتبكوا مع الحراس داخل المنشاة التي تنتج غازا لللاستخدام المنزلي في ضواحي بغداد.

وياتي هذه الهجوم غداة هجوم مماثل شنه انتحاريون من تنظيم داعش على بلدة عامرية الفلوجة اسفر عن تدمير عدد من ابنيتها.

وقال العقيد محمد البيضاني وهو ضابط في قيادة العمليات المشتركة ان “داعش بدأ يلجى الى استهداف المنشاة الحيوية المدنية داخل المدن بعد ان خسر ساحات القتال”.

وتعرض التنظيم الجهادي الذي سيطر في منتصف عام 2014 على ثلث مساحة العراق، لهزائم متوالية في محافظات الانبار وصلاح الدين وديالى، واجزاء من الموصل وكركوك. (أ ف ب)

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق