تفاصيل “عرس ماركا” .. ومصدر الإصابات

سواليف
أكد أحد أقرباء الأشخاص المصابين بفيروس كورونا المستجد، الذين أعلن عن إصابتهم الثلاثاء، أن “أغلب المصابين شاركوا في حفل زفاف أقيم الجمعة في منطقة ماركا الجنوبية”.

وأضاف، أن “أول إصابة اكتشفت كانت يوم الخميس الماضي وكانت لابن عم العروس، حيث تبينت عليه أعراض الإصابة يومي الثلاثاء والأربعاء الماضيين، وتوجه للمستشفى لإجراء الفحص وظهر إيجابيا بعد يومين”.

وأوضح الشاهد، أن “الشاب المصاب لم يشارك في حفل الزفاف، إلا أن والدته، التي اكتشفت إصابتها بعد الحفل، شاركت الخميس في حفل وداع العروس، وفي حفل الزفاف الذي أقيم الجمعة”.

وأضاف أن “والد الشاب المصاب، اكتشفت إصابته بالفيروس بعد حفل الزفاف أيضا، وشارك في حفل الزفاف الجمعة مع نحو 30 شخصا من أقاربه وآخرين من أقارب العريس”، لافتا إلى أن “معظم المصابين إناث وأصغرهن عمرها 13 عاما”.

ورجّح الشاهد أن “تكون العدوى قد انتقلت إلى أهل العريس بسبب المخالطة في الحفل”، موضحا أن “جميع أقرباء العروس المشاركين في الحفل تم التأكد من إصابتهم ما عدا العروس”.

أحد الجيران، القاطنين في البناية التي ظهرت فيها إصابة الشاب الأولى بالفيروس، قال إنه “طلب من ذوي العروس عدم إقامة حفل الزفاف واقتصاره على إيصال العروس إلى بيت زوجها”.

وأضاف الجار، الذي فضّل عدم ذكر اسمه، أن “طلبه عدم إقامة الحفل كان بسبب احتمالية انتشار عدوى الفيروس في منطقة ماركا من إصابات ظهرت الأسبوع الماضي”.

وتم “نقل جميع المصابين في منطقة ماركا الجنوبية التي أعلن عنهم الثلاثاء إلى مستشفى الأمير حمزة”.

المصدر
المملكة
الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق