تفاصيل جديدة بشعة لجريمة مقتل سيدة على يد زوجها في الزرقاء

#سواليف

لقيت #سيدة ثلاثينية حتفها على يد زوجها، داخل منزلها في محافظة #الزرقاء، إثر شجار زوجي دفعه إلى خنقها وطعنها بسكين المطبخ على رقبتها، ما أدى الى وفاتها، وقبل حصولها على #الطلاق المقرر بعد انتهاء عطلة العيد.

وكشفت تحقيقات مدعي عام محكمة الجنايات الكبرى القاضي عماد الغويري تفاصيل قتل السيدة “ام لطفلين” الذي أقدم زوجها المتهم بقتلها خنقا الى جانب طعنها بطعنات متلاحقة بسكين مطبخ على منطقة الرقبة، وذلك خلال #شجار زوجي وقع فيما بينهما، بحسب ما أدلى به #القاتل خلال الاستجواب.

ووجه المدعي العام وجه تهمة #القتل_العمد خلافا لأحكام المادة 3281 من قانون العقوبات مقررا توقيف الزوج البالغ من العمر 33 سنة، ويعمل موظفا لدى أحد البنوك، 15 يوما قابلة للتجديد في مركز الإصلاح والتأهيل، وفق ما ذكر مصدر مقرب من التحقيق.

وبين المصدر، أن الزوج المتهم بقتل زوجته يبلغ من العمر 33 سنة، ولديه من زوجته المغدورة طفلين الكبير7 سنوات والصغير سنتين، فيما تبلغ زوجته المغدورة 35 سنة،ح يث ارتكبت #الجريمة خلال نوم الصغير في غرفته والطفل الآخر كان حينها في منزل جده.

ولفت المصدر إلى أن الزوج أفاد بالتحقيق معه نقاشا حادا نشب بين المغدورة وزوجها، حيث كان من المقرر الأحد المقبل، لكليهما حضور جلسة لدى المحكمة الشرعية للحصول على قرار الطلاق، أي قبل مقتلها ب 3 أيام.

تفاصيل المشاجرة التي أدت للقتل
وتابع المصدر، أن النقاش فيما بينهما تأزم وتطور، وقام على إثره، بخنقها بكلتا يديه، ومن ثم قام طعنها ب6 #طعنات قاتلة في منطقة الرقبة.

وفي السياق ذاته قال مصدر طبي إن جثة السيدة جرى تشريحها في طب شرعي مستشفى الزرقاء، من قبل لجنة طبية، تضم كل من الأطباء الشرعيين منصور المعايطة إبراهيم حبش وعلاء الياسوري، وبحضور مدعي عام الزرقاء رأفت ياسين.

وأضاف المصدر، أن الجثة كان عليها آثار خنق حول الرقبة إلى جانب وجود 6 جروح طعنية في الرقبة، وعلل سبب الوفاة بالنزيف الدموي الشديد الناتج عن تلك الجروح.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى