تعديل دستوري / رامي علاونة

تعديل دستوري
نبارك للحكومة ومجلس النواب بمناسبة إقرار التعديلات الدستورية الجديدة، و نذَّكرهم بنقطة فاتتهم:
ماذا لو أن وزيرا أردنيا وُلد وتربى في دولة أجنبية ولا يعرف القراءة والكتابة باللغة العربية؟ ما الذي يُجبر مؤسسات الدولة على التعامل معه خَطِيَّا بلغة مفهومة لديه؟
(مش حلوة بكرة نلاقي وزير داير ورا موظفينه يترجاهم عشان يترجموله كتاب رسمي ولّا إيميل! يبدو والعلم عند الله انه المادة ٢ بدها تعديل كمان… “وتكون اللغة الإنجليزية اللغة الرسمية الثانية للدولة”!)

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق