تصريح صحفي صادر عن حزب الشراكة والإنقاذ

سواليف
تصريح صحفي صادر عن حزب الشراكة والإنقاذ حول عيد الأضحى وتضحيات الشرفاء

بداية يتقدم حزب الشراكة والإنقاذ من أبناء الوطن جميعا بأسمى آيات التهنئة بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك، والذي يجسّد معنى التضحية بأرواحنا وأبنائنا في سبيل الانتصار للمبادئ التي آمنا بها، ويؤكد الحزب أن التضحيات التي يقدمها شرفاء هذا الوطن وأحراره هي جزء من ضريبة استعادة حق الشعب الاردني في امتلاك قراره بعيدا عن الحسابات الفئوية الضيقة، التي ساهمت في صناعة منظومة الفساد السياسي والاقتصادي الذي يعاني منه الوطن.
نستنكر بهذه المناسبة استمرار اعتقال الأحرار، والذين كان آخرهم الاستاذ أيمن صندوقة، والممارسات التي تمت معه، وكان أولها رفض تكفيله ليقضي العيد خلف الزنازين، إضافة إلى حجزه في سجن الجويدة مع كبار المجرمين لمدة أسبوع، في ظروف سيئة للغاية، قبل نقله اليوم إلى سجن السلط.
إن هذه الممارسات تقتضي من جميع الأحرار في هذا الوطن استنكار وإدانة هذه الأساليب المخالفة لأبسط معايير التعامل مع سجناء الرأي، وندعوكم للمشاركة اليوم في الوقفة التضامنية مع أيمن ورفاقة المعتقلين على خلفية قانون الجرائم الإلكترونية، الذي أصبح اداة للتنكيل بالأحرار، وستكون الوقفة بعد صلاة العشاء مباشرة عند دوار الدلة بمنطقة مرج الحمام، كما ندعوكم لزيارتهم في سجونهم خلال أيام العيد وفاء لبعض حقهم علينا.
عاش الأردن حرا أبيا كما كان دوما، وعاش الأردنيون أحرارا على ترابهم الوطني
د. خالد حسنين
الناطق الاعلامي لحزب الشراكة والإنقاذ
السبت-يوم عرفة 10/8/2019م

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق