تشريح جثمان طلفاح .. وتفاصيل جديدة حول ملابسات وفاته

#سواليف

تحقق #السلطات_المصرية، في #ملابسات وفاة #المخرج والممثل الأردني #أشرف_طلفاح، الذي وصل لإحدى مستشفيات القاهرة في حالة صحية سيئة، وعانى من #مضاعفات_طبية قبل أن يفارق الحياة.

وقال مصدر قضائي مصري إن ” #النيابة العامة أمرت بتشريح جثمان الممثل الأردني لبيان أسباب وفاته، وكذلك طلبت تحريات #الشرطة عن ظروف إقامته بالقاهرة، خاصة قبيل وصوله للمستشفى”.

وروى شقيق الفنان الأردني الراحل الدكتور شافع طلفاح تفاصيل ما حدث مع شقيقه المرحوم أشرف في جمهورية مصر العربية.

مقالات ذات صلة

وقال أن شقيقه قرر السفر الى #مصر خلال فترة إجازته السنوية التي بدأت نهاية شهر تشرين الأول، وذلك للإلتقاء بمخرج معروف وفنان آخر من الوسط الفني المصري بخصوص ترتيب مشروع فني للعمل.

كما أن أشرف كان قد حصل على قبول لدراسة الدكتوراة في تونس فإستغل سفرته الى مصر لزيارة المعهد العالي للفنون لعمل مخطط لدراسة الدكتوراة التي سيقوم بها.

وتابع شقيق الفنان الراحل أنه بعد عشرة أيام من تواجد أشرف في مصر وصادف يوم الخميس الماضي تم انقطاع التواصل مع أشرف، واستمرت عائلته بمحاولة التواصل معه لكن دون جدوى، علماً أنه كان نشطاً على مواقع التواصل الإجتماعي.

وقال أنهم قاموا بالتواصل مع صديق لهم في مصر ليطلبوا منه الذهاب الى شقة أشرف الموجودة في منطقة “دريم لاند”، في البداية منع أمن المبنى دخول صديقهم، وذهبوا لرؤيته فوجوده ملقى على الأرض وكان متعرضاً لإعتداء وحشي من قبل مجهولين فتم السماح لصديقه بالدخول الى شقته، وتم نقل أشرف الى المستشفى الخاص بالمبنى ومن ثم تم نقله الى مستشفى القصر العيني حيث توفى هناك.

وأكد الدكتور شافع طلفاح انه لم يسرق من شقيقه شيء، وأن السفارة الأردنية في مصر تتابع تفاصيل الحادثة وبإنتظار نتائج التحقيقات.

من جانبه، قال المستشار الإعلامي للسفارة الأردنية بالقاهرة، علاء الزيود، إنه “لم يصدر عن السفارة أو وزارة الخارجية الأردنية أو السلطات المصرية، ما يفيد تعرض الممثل الراحل لاعتداء من عدمه”.

وأضاف: “كل ما يمكن تأكيده الآن هو أن أشرف طلفاح وصل للمستشفى، السبت، في حالة صحية سيئة، وكان يعاني من مضاعفات طبية غير معلوم سببها وحالته لم تكن تسمح بسؤاله، وتم وضعه في غرفة الرعاية المركزة، لكنه فارق الحياة ظهر الاثنين”.

وأشار إلى أن “الجهات القضائية والأمنية المصرية تحقق في ملابسات الوفاة، وسيتم إصدار بيان بالتفاصيل عما حدث عقب انتهاء التحقيقات”.

الزيود قال إن الممثل الراحل “حضر للقاهرة قبل عدة أيام بمفرده، وغير معلوم ما إذا كانت زيارته مرتبطة بحضور فعاليات الدورة الحالية لمهرجان القاهرة السينمائي التي انطلقت أمس أم أنها زيارة عادية”.

كما أكد أنه “بعد انتهاء التحقيقات، ستتم إعادة جثمانه إلى الأردن، ليتم دفنه في بلده”.

وكانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الأردنية، قد أعلنت أنها تتابع قضية الممثل الراحل بعد دخوله المستشفى في القاهرة، “نتيجة تعرضه لظروف قيد التحقيق من جانب الجهات المصرية”.

من جانبه، قال نقيب الفنانين الأردنيين، محمد العبادي، عبر صفحته على فيسبوك، إن “الفنان أشرف طلفاح تعرض لاعتداء في مصر”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى