بعد فشل اتفاقيات السلام مع القريب سيفشل التطبيع مع البعيد

بعد فشل اتفاقيات السلام مع القريب سيفشل التطبيع مع البعيد
جميل يوسف الشبول

بعد مسرحية الضم مسرحية ترامب نتنياهو للهروب من استحقاقات قانونية يواجهانها امام شعبيهما ووقوف الشعبين الاردني والفلسطيني بوجهها وكذلك معظم دول العالم وصولا لفشلها ، اراد ترامب ان ينقذ نفسه ويفوز بولاية جديدة ولم يجد من ينقذه في العالم الا بعض ولاة الامر في الخليج العربي الحبيب باهله وارضه.

سيفشل ترامب وسيفشل نتنياهو وردة الفعل الاولى من الصحافة الاسرائيلية والتي قالت بصريح العبارة وبما معناه “كاشفينكو” وقصتنا اي الصهاينة اكبر من ذلك بكثير وان الغزوة التي غزيتموها لتضليل الرأي العام غزوة فاشلة.

كانت كامب ديفيد واعادت مصر شبه جزيرة سيناء المحتلة وهكذا كان التسويق الرسمي للشعب المصري العظيم كي يقبل بالاتفاقية ويصطف بجانب حكومته .

في المقابل جرى تحييد مصر وسلخها عن امتها وتعطيل فاعلية ثلث الامة العربية وابعادها عن قضايا امتها فاجتاح العدوالاسرائيلي بيروت وما كان يستطيع اجتياحها بوجود مصر مع امتها ولا زال خنجر العدو يعبث بالجسد المصري وما سد النهضة عنا ببعيد وفيه هلاك مصر وشعبها وهي الدولة الوحيدة في العالم التي تمتلك مقومات الدولة ولا وجود لمصر بغياب النيل .

يقولها الصهاينة الذين ما احترموا عبر تاريخهم اي حليف انهم يكتفون بمؤازرة الحكام العرب لهم ولا حاجة لهم بالشعوب العربية وهذا ما ورد على لسان كاتبهم ايدي كوهين .

يقول الرجل هذا الكلام وغصته في اعماق قلبه واحسب انه وانهم وصلوا الى اخر الطريق في الصراع العربي الاسرائيلي الذي ستحسمه حسب قوانين الطبيعة ووعد الله الشعوب مهما بلغ طغيان الحكام ومن والاهم من الاعداء.

الصهاينة يعتمدون على التاريخ ويزورونه لصالحهم ويبعدوننا عنه عنوة فلا تكاد تجد حاكما عربيا يقرأ التاريخ بل سولت لهم انفسهم ان يهدمو كل الشواهد ليبدأ تاريخ بلادهم بهم يعلموه للاجيال ويربطونه بالمناهج التعليمية المدرسية والجامعية خدمة لمن يعد العدة لانهاء الامة من الوجود.

تالمت كثيرا وانا اشاهد احدهم يلقن التاريخ لمجموعة من الشباب ويتحدث عن زواج جده الاول بجدته الاولى واسماء المواليد حتى وصل النسل الطاهر اليه والرسول صلى الله عليه وسلم يقول للاعرابي الذي ارتجف وهو يتحدث الى رسول الله “هون عليك انما انا ابن امرأة من قريش كانت تأكل القديد في مكة” في اشارة الى الطعام البسيط من جهة وتحرير النفس البشرية من ضعفها من جهة اخرى.

نقول لشعب الامارات وشعب البحرين الشقيقين ان اخوانكم الاردنيين الذين خبرتموهم في بلادكم وفي الاردن لم يطبعوا مع الصهاينة ولم يحترموا صهيونيا واحدا دخل ارضهم وان دخل فانه بحماية رسمية مشددة وان جرب احدهم ان يدخل مطعما اردنيا طرد باحذية الاردنيين ، فلم تسعفهم اتفاقية عمرها ربع قرن من الزمان رغم التشجيع الرسمي لشعب ارهقته ضروف الحياة التي رسمت له ليستسلم.

كان لنا مصلحة باعادة ارض استولى عليها العدو ويريد ان يعيدها طبقا للاتفاقية فرحبنا بهذا الجانب وكان للعدو مصلحة بان يعبر اليكم حيث النفط والمال من خلال مشاركات مع تجار اردنيين يؤمنون لهم الغطاء فرفض الاردنيون ذلك ومنعوهم للوصول اليكم مدة ربع قرن من الزمان وللاردنيين باع طويل في ادارة الصراع مع العدو فها هو الراحل وصفي التل يامر بانشاء دائرة شؤون الارض المحتلة والتي تحولت الى وزارة ليمنع العدو من الاستفادة من القوى العاملة الفلسطينية والمنتج الفلسطيني فدعم الانتاج اليومي الفلسطيني باستيعابه داخل الاردن شريطة ان يخلو من اي مدخل انتاج صهيوني وان حصل فانه سيتلف على الحدود وها هو العامل الفلسطيني الان وبعد جريمة اوسلو يستجدي ان يفتح له السياج العازل .

لا فائدة للامارات والبحرين من التطبيع مع العدو الصهيوني بل ان في هذا التطبيع ازالة للدولتين من خريطة العالم حيث سيدنس الخنزير الصهيوني ارض الخليج ويستولي على المال والنفط ويستدعي الديموغرافيا للقضاء على الوجه العربي والاسلامي للمنطقة عندها سيكتشف اهلنا في الامارات سر الخلطة الديموغرافية لديهم وسر التعايش الديني وبناء المعابد الهندوسية لديهم اما التلويح الصهيوني بحماية الخليج من ايران فهذا وهم وهذه ورقة اثمة تلوح بها امريكا واسرائيل والصهيونية العالمية للحكام الذين ينظرون الى اوطانهم على انها بحجم كرسي الحكم لا اكثر.

نخشى من سيناريو حرب الخليج الثانية فلا زال الخليج ينزف الجراح وينزف الدولارات وما احوجنا الان الى الرجل الرشيد .

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق