بعد أنباء اختفائها.. الأمن السعودي يعثر على جثة مواطنة خليجية في منطقة صحراوية

#سواليف

عثر #الأمن_السعودي على جثة #مواطنة_خليجية في #منطقة_صحراوية شمال محافظة #الجبيل شرقي المملكة بعد أنباء عن اختفائها في أحد الطرق أثناء عبور #السعودية مع زوجها.

وقال الأمن العام السعودي في منشور على منصة “إكس” إن شرطة المنطقة الشرقية عثرت على امرأة متوفاة في منطقة صحراوية” مرفقا المنشور بتصريحات المتحدث الإعلامي لشرطة المنطقة الشرقية الذي أفاد بأنه “إشارة إلى ما تم تداوله عن اختفاء مواطنة خليجية في أحد الطرق أثناء عبور الأراضي السعودية برفقة زوجها فإنه تم العثور عليها متوفاة في منطقة صحراوية شمال محافظة الجبيل”.

وأضاف أنه “يتم استكمال الإجراءات النظامية حيال ذلك”.

في حين قالت صحيفة المجلس الكويتية اليوم الثلاثاء إن “السلطات السعودية عثرت على جثة مواطنة كويتية قام زوجها بقتلها ورميها في البر بعد أن ادعى أنه تركها في أحد الحمامات في الأراضي السعودية وغادر إلى الكويت”.

وأشارت الصحيفة إلى أن “الاجراءات لازالت مستمرة لتسلم جثمان المواطنة وحتى الآن لم تتضح الأسباب الحقيقية وراء الجريمة”.

وفي وقت سابق تدولت وسائل إعلام كويتية نبأ اختفاء مواطنة ونشرت قصتها من خلال قولها “سافر كويتي مع زوجته المواطنة بصحبة ابنهما إلى البحرين ولدى عودتهما إلى البلاد ترك زوجته في دورة مياه بالسعودية وغادر مع ابنه”.

وأخبر الزوج أشقاء الزوجة أنها اختفت في السعودية ولا يعلم عنها شيء فقدموا بلاغا في الزوج.

واستدعت المباحث الزوج وكان بحالة “غير طبيعية” واعترف بعد التحقيقات أنه تركها داخل السعودية أثناء دخولها دورة المياه.

وفي ذلك الوقت جرت اتصالات مع السلطات في السعودية لمعرفة مصير الزوجة وإعادتها للكويت وجاري البحث عنها ومازالت التحقيقات جاريه لمعرفة كل التفاصيل وفق وسائل الإعلام الكويتية.

والتفاصيل المذكورة لدى وسائل الإعلام الكويتية لم يذكرها الأمن العام السعودي ولم يحدد جنسية الضحية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى