” بالنمساوي !!” / د. محمد شواقفة

” بالنمساوي !!”

في مكان ما في العالم اسمه ” النمسا” منحت محكمة مستقلة الحق بحرية مطلقة لمواطنيها في التعبير عن رأيهم …. و صار بإمكان النمساويين ” فقط” استخدام كلمات و ألفاظ فاحشة أو حتى القيام بإشارات بذيئة و لا جريمة في حمل يافطات فيها نقد و إن كان ” من الزنار و تحت”. ولا تعتبر جريمة الكترونية و لا غيره …
المحكمة التي إنتصرت لحرية التعبير في أقصى درجاتها أيدتها محكمة الاستئناف و بات القرار نافذا ولا غبار عليه و ردت شكوى لنائب ” من نوعية نوابنا ” على منتقديه الذين حملوا لافتات ” تسبه و تلعنه و فيها إشارات بذيئة بالاصبع الاوسط ” و اعتبرت أن ذلك من حرية التعبير رغم قساوته وقالت المحكمة “إنّ الحق في تبني موقف سياسي استفزازي وصادم هو جزء أساسي من حرية التعبير”. و أكدت أن هذا سلوك مسموح به.
المجموعة اسمها ” اليسار الآن ” و النائب المشتكي اسمه ” شتراخه”.
لم أتمنى يوما أن أكون غير أردني و أكيد ليس نمساويا بالذات … لكن أصبعي فعلا بدأ يتحرك في كل الاتجاهات …رغم أن لساني حاد و مقصوص من ” كاوتشوك مهترئ ” لكنني خلال الايام القليلة الماضية راودتني نفسي أن أصبح ” نمساوي أردني” و لو ليوم واحد …بعد اعتصام المعلمين و ما تبعه و لحقه من قصص و احاديث ….. و الحقيقة أنه لم يعد هناك أي كلام يقال بحق بعض المنافقين و السحيجة من المتنفعين و المرتزقة من نواب متخاذلين أو بعض المنظرين المهملين الذين يأملون في كل لحظة و حين أن يكونوا في فرق الفساد و الإفساد ليمعنوا فيما تبقى من أشلاء الوطن تمزيقا و نهبا و تقطيعا … و لربما أكثرهم إغاظة بعض ممن امتهنوا الكتابات الطارئة و حسب مزاج السوق … و لن أشير للمسؤولين في الحكومة حفاظا على السلامة ” الخاصة ” و العامة ….
و لربما لا يليق أن تنتهي حواراتنا بإشارات خادشة للحياء أو بألفاظ بذيئة … و لكن إسمحوا لي بأن أعبر بالنمساوي لمرة واحدة فقط …. *********

” دبوس على الاصبع الاوسط !!!”

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق