الواسطة والمحسوبية

الواسطة والمحسوبية
موسى العدوان

* يظهر أن الواسطة والمحسوبية لهادور في الدول الديمقراطية. فها هو الرئيس الأمريكي ترمب قد عين صهره جاريد كوشنر، مستشارا له في البيت الأبيض، منذ توليه رئاسة الولايات المتحدة الأمريكية.

* وها هو رئيس وزراء بريطانيا يسير اليوم على نفس الطريق. ففي سابقة هي الأولى منذ قرنين.. جونسون يعين شقيقه بمجلس اللوردات، ويتهم بالمحسوبية في تعييناته الأخيرة بمجلس اللوردات (رويترز).

* ولحسن الحظ أننا قد سبقناهم بهذه الممارسة في دولنا العربية منذ قرون، فجاء فعلهم متأخرا وبلا طعم، وفزنا نحن بالرهان لأول مرة على دول العالم المتقدمة

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق