النفط بمشي / يونس جرادات

هذه الصورة التوضيحية
Horizontal-Drilling_font_1
تفسر جزء من أكذوبة لايوجد نفط في الاردن مع وجوده في الجانب الآخر من البحر الميت في الأراضي الفلسطينية .. وحسب ما أفهمني أحد الأصدقاء قبل حوالي عشر سنين وهو مهندس بترول بفهم في مثل هاي الأمور تمثل هذه الصورة ما يسمى بالحفر الموجه أو المتجه .. حيث تتواجد أدوات الحفر في أراضي دولة وتمتد أنابيب الحفر إلى خزانات النفط الموجودة تحت أراضي دولة أخرى .. نعم النفط موجود عندنا في الأردن بكميات تجارية وهذه حقيقة لاتخفى على أحد كما يتوفر النفط في الأراضي الفلسطينية المحتلة بنفس الكميات تقريبا .. وأغلب الظن والله أعلم يا قرابة أن الجانب الآخر قاعد بسرق من الخزان اللي تحت الأردن وبصب في خزانه .. يا خالي ايش اللي بمنع إسرائيل من مثل هيك سرقة .. إذا إنهم سرقوا ذهبات هرقل من غوق الأرض وروحوا فيهن بالقلابات عينك عينك .. يا خالي شو بده يمنعهم يسرقوا الذهبات السود اللي تحت الوطاه… وينطبق علينا المثل اللي بقول : ( النفط بمشي من تحته وهو مش داري عن حاله ) ..

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق