“النشامى”…حيث مطلع الشمس

“النشامى”…حيث مطلع الشمس
رسمي محاسنه

“النشامى”..حيث مطلع الشمس.. يسابقون خيوط الضياء الأولى.. يسورون معصم الوطن..يصنعون الزمن الأردني..يحفرونه في كتاب الأجيال..منذورين للوطن..في الحرب والسلم..عندما نقلب صفحات الجيش العربي…تضيء لنا المستقبل.. وتشحذ الهمم.. إن هؤلاء هم الأردنيون… وان هذا هو الأردن في بال الله منذ بدء الخليقة.. بلد لم يحكمه الا الملوك..من “ميشع” ملك مؤاب..إلى “الحارث الثالث” ملك الأنباط..في متوالية من الفخر والعنفوان..وصولا الى اخر رقم عسكري تم حفره في سجل قواتنا المسلحة .
النشامى الأردنيون..شموس الوطن.. يبعثون بالدفء في أوصاله، ينثرون الأمن والأمان في أرجائه، نظرة الصقر في وجوه الأعداء.. واليد الحانية في المواقف الإنسانية، الانضباط والالتزام بالعقيدة العسكرية، في كل مكان يقفون فيه، ينبت العشب أخضر.. وتتزين الأرض بحناء شجاعتهم .
التاريخ طويل.. والمواقف كثيرة.. وحكايا النشامى لاتنتهي..في الدفاع عن الوطن والعروبة..قوة وعنفوان ورجولة .
واليوم..والوطن يعيش في محنة..مثلما بقية دول العالم.. يقف النشامى في مختلف المواقع..حاضرون وبمنتهى الجاهزية..يقومون بدورهم باحترافية..يشيعون الثقة في النفوس.. يحرسون الوطن باهدابهم…لهم عنوان وهدف وعقيدة واحدة..و بوصلتهم شمس الوطن.بخطواتهم الواثقة والثابتة..يسيرون الى حيث أقصى نداء للوطن..
ايها النشمي..حيث شعار الجيش و”البوريه الحمراء” محمولة على جبينك العالي..ونظرة الارادة والتحدي في عينيك.. تحية لك أيها المسكون بنا وبالوطن.. وتحية لكل رفاق السلاح..لن يهون الاردن..مادامت الاردنيات يلدن الاسود.
ولن اجد اجمل من شعر الكبير “سليمان عويس”..ليختم به.
لبسني شعار الجيش بس مرة وخذ عمري.
أعيش بخندق الأبطال أرخص للوطن عمري.
سلام عليكم ..حيثما كنتم.. .أوسمة فخر نعلقها على صدورنا…و قناديل تضيء عتمات الوطن.. سلاما..ايها النشامى الأردنيون

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق