المسحر

المسحر
الساخر محمد طمليه

وها نحن: فمنا من يعمل حاليا “عامل نظافة” في المطار مع انه قال لمربي الصف انه يحب ان يصبح طيارا. ومنا من يرقد على سرير الشفاء مع انه قال لمربي الصف انه يحب ان يصبح طبيبا. وماذا عني? الصحيح انني لم انجح في ان اكون “مصدرا مسؤولا”, او “موثوقا”, او “واسع الاطلاع”. ولكني نجحت في ان اصبح “مصدرا رفض الكشف عن اسمه”, ذلك انني جبان, واخاف.

نحن نتحدث عن الوظائف: انا لا اعتقد ان مهمة “المسحر” انتهت: ما زلنا في حاجة لمن يوقظنا. وليت هذا الرجل يجيء في النهار ايضا.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق