القناة ١٢ العبرية عن مسؤول سعودي: لا تطبيع بدون ضمانات حقيقية لحل الدولتين

#سواليف

نقلت القناة 12 العبرية عن #مصدر_سعودي قوله، “إنه لن يكون هناك #تطبيع بين #إسرائيل و #السعودية، بدون ضمانات حقيقية لحل الدولتين”.

وأضاف المسؤول، أن إدارة #بايدن تدعم الرياض في #حل_الدولتين وفي إحلال السلام في المنطقة.

وأكد، “لن يكون هناك سلام مع السعودية دون الاعتراف بالدولة الفلسطينية لذلك لا يوجد تطبيع مع #الحكومة_الإسرائيلية الحالية”، وفقا لما نقلته القناة.

وكان وزير الخارجية الأمريكي، أنتوني بلينكن قال في وقت سابق،إن الكرة الآن “في ملعب إسرائيل”، لتطبيع العلاقات مع السعودية.

وذكر بلينكن في جلسة استماع للعلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ، “أن الأمر سيعود لإسرائيل قريبا لتقرر ما إذا كانت ستوافق على إنهاء الحرب في غزة والمشاركة في مسار موثوق به لإقامة دولة فلسطينية من أجل تطبيع العلاقات مع السعودية، مثلما تتجه واشنطن والرياض نحو وضع اللمسات الأخيرة لإطار صفقة تاريخية”.

وأضاف، “سيتعين على إسرائيل أن تقرر ما إذا كانت تريد المضي قدمًا واستغلال الفرصة لتحقيق شيء سعت إليه منذ تأسيسها، وهو العلاقات الطبيعية مع الدول ومنطقتها”.

وأوضح بلينكن، “أن الجزء الثنائي الأمريكي السعودي من الاتفاقية سيتم إعداده بسرعة نسبية بالنظر إلى كل العمل الذي تم إنجازه”.

وتابع، “لقد كان السعوديون واضحين للغاية، بأن ذلك يتطلب الهدوء في غزة، وسيتطلب مسارًا موثوقًا به إلى دولة فلسطينية”.

وصباح الثلاثاء،قالت إذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الثلاثاء، إن مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان قدم للمسؤولين “الإسرائيليين” أمس الاثنين مقترحا جديدا لتطبيع العلاقات مع السعودية.

المصدر
قدس الاخبارية
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى