الاصابات
312٬851
الوفيات
4٬121
الحالات الحرجة
158
عدد المتعافين
295٬705

الفنانة الأردنية “جولييت عواد” تنعى المخرج السوري حاتم علي بكلمات مؤثرة

سواليف – بكلمات مؤثرة، نعت الفنانة الأردنية جولييت عواد، المخرج السوري الراحل حاتم علي، الذي شيع جثمانه الجمعة في العاصمة دمشق بعد أيام من إعلان وفاته في مصر.

وكتبت الفنانة الأردنية عبر صفحة لها على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك “إمي حاتم .. أبدعت في معظم أعمالك فتركت بصمتك. و بتغريبتك أعدت بناء ذاكرة جمعية من خلال سيرة ومأساة شعب. لن ننساك لروحك الرحمة والسكون”.

وجسدت الفنانة عواد، دور البطولة في مسلسل التَّغريبةُ الفِلسطينية الذي أخرجه الراحل حاتم علي.

ويُعدُّ هذا المسلسل، واحداً مِن أشهرِ ما أنتجتهُ الدراما العربية في تُسلّيط الضّوء على القضية الفلسطينية حسب العديد من النقّاد؛ وجرى تصويره بالكامل في سوريا عام 2004 م، وبُث للمُشاهد في نفس العام عَبر 31 حلقة.

ويروي المسلسل قصة أُسرة فلسطينية فقيرة تُكافح مِن أجل البقاء في ظل الانتداب البريطاني ثمّ خِلال الثورة الفلسطينية الكبرى، وفي خِيم اللجوء بعد النكبة، حيث تُلخص الأحداث التي مرت بها هذه الأسرة حقبةً تاريخية هامة في حياة الفلسطينيين امتدت ما بين ثلاثينيات وستينيات القرن العشرين مروراً بالعديد من الأحداث الهامة، حتى نكسة حزيران عام 1967م، وكيفية صمود أفراد الأسرة على الرغم مما واجهوه من أخطار الحرب، وقد حاول طاقم العمل تجسيد الشخصيات وتوثيق المعاناة بشكل قريب من الواقع.

تكمن أهمية العمل في أنه نشّطَ الذاكرة الفلسطينية وصنعَ مخزونًا قِيميًّا يبقى للأجيال القادمة، بعدما راهن الاحتلال على طمس الذاكرة الفلسطينية من عقول الأجيال المتعاقبة. لم يلخص فقط تاريخ تلك المرحلة، بل استعرض كذلك الحياة الاجتماعية الفلسطينية بأطيافها وطبقاتها المختلفة، إذ تميز بتنوع شخصياته، فضم الفلاح والعامل و الشاعر والمثقف والثائر والإقطاعي وحتى الخائن لوطنه.

وهو يقدم المأساة الفلسطينية في صيغة قريبة من فهم شرائح واسعة من الجمهور العربي تعجز وسائل تعبيرية أخرى عن إيصالها وهو ما من شأنه أن يساهم في حفظ الذاكرة الفلسطينية أمام المؤامرات والتشويه التاريخي الذي يعمل عليه الاحتلال من خلال الدعاية الإسرائيلية.

طَرَح الكاتب منذ البداية فكرة لفت النظر لكل المجاهدين والثوار الفلسطينيين المجهولين، الذين قضوا حياتهم في العمل الجهادي أو الكفاحي لتحرير فلسطين، ويُلاحظ ذلك في أول مشاهد المسلسل، فقد تعمّد صُنّاع المسلسل ذلك، مثلاً لم يظهر أي مشهد عن دور فوزي القاوقجي ولكن ذُكر اسمه فقط دون أن تظهر شخصيته، ولم يظهرعز الدين القسام إلا في مشهد واحد.

وشاركت الفنانة الأردنية، جولييت عواد بهذا المسلسل بدور أم أحمد في عائلة “اليونس”، وكان لها تأثير هام في إعداد شخصية أحمد القيادية، والذي عرف باسم “أبو صالح”.

 

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى