الصحفي الفلسطيني معاذ عمارنة يرفض مصافحة أهله فور الإفراج عنه (فيديو)

#سواليف

رفض الصحفي الفلسطيني #معاذ_عمارنة مصافحة أهله وكل من كان في استقباله بعد إفراج السلطات الإسرائيلية عنه مشيرا إلى انتشار #الأمراض_الجلدية في #المعتقل.

وفي مقطع مصور تداولته مواقع التواصل الاجتماعي وثق اللحظات الأولى التي تلت إفراج الجيش الإسرائيلي عن الصحفي أمس الثلاثاء. حيث رفض عمارنة مصافحة أو معانقة أهله وكل المتواجدين لحظة استقباله قائلا: “مارح أقدر سلم على حدا مامنعرف شو #المرض اللي معنا.. معنا حساسية”.

وقال أسيد عمارنة ابن عم الصحفي معاذ في تصريح صحفي إن “معاذ بحالة صحية متردية ونقل على المستشفى بعد الإفراج عن لإجراء فحوصات طبية”.

وأوضح “طلب معاذ عدم معانقته ونقله لإجراء فحوصات طبية لوجد شكوك لديه بإصابته بعدة أمراض منها جلدية جراء ظروف الاعتقال في السجون الإسرائيلية”.

وذكرت مراسلتنا أمس أن الجيش الإسرائيلي أفرج عن أسيرين من الضفة الغربية هما معتز عبيات والصحفي معاذ عمارنة المعتقل منذ قرابة تسعة أشهر، وعمارنة كان قد فقد عينه برصاصة جندي إسرائيلي عام 2019.

وفي وقت سابق ذكر نادي “الأسير” الفلسطيني أن الصحفي الفلسطيني معاذ عمارنة من مدينة بيت لحم بالضفة الغربية “يعاني ظروف اعتقال صعبة ويتعرض للتعذيب والتنكيل”.

أما الأسير المفرج عنه معتز عبيات فهو من مدينة بيت لحم بالضفة الغربية وكان معتقل لدى الجيش الإسرائيلي من 26 أكتوبر الماضي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى