السعودية تفتتح أول دار سينما ولكن … الجمهور لن يحضر الآن!

سواليف

تفتتح السعودية، الأربعاء، أول دار سينما بالبلاد لتنهي حظرا على السينما دام 40 عاما تقريبا في إطار حملة يقودها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لانفتاح المملكة.

لكن سيحتاج المواطنون السعوديون للانتظار بضعة أسابيع أخرى قبل التمكن من حضور الأفلام. فقد ذكرت الشركة المشغلة أيه.إم.سي انترتيمنت القابضة أن حضور العروض الخاصة في الرياض هذا الشهر سيقتصر على الدعوات فقط على أن يسمح بالحضور للجمهور اعتبارا من أيار/ مايو القادم.

ومن المتوقع حضور مسؤولين كبار بالحكومة وشخصيات أجنبية وشخصيات مختارة من قطاع الترفيه عرض فيلم “بلاك بانثر” في الحفل الافتتاحي.

ويمثل افتتاح السينما معلما جديدا في إطار الإصلاحات التي يتولاها ولي العهد بهدف تغيير نمط حياة السعوديين الذي كان يميل للانعزال وتنويع اقتصاد أكبر دولة مصدرة للنفط في العالم.

الأسبوع الماضي، انطلق في السعودية “أسبوع الموضة العربي” الذي تستضيفه للمرة الأولى مع عروض أزياء واقتصر الحضور فيه على النساء.

وكان “أسبوع الموضة العربي” ينظم حتى الآن في دبي. لكنه بات يقام الآن في الرياض بغياب المصورين وبحضور النساء فقط.

واستمر الحدث أربعة أيام. وشارك فيه مصممون أجانب كبار من أمثال الفرنسي جان بول غوتييه والإيطالي روبرتو كافالي إلى جانب مصممين محليين مثل السعودية أروى البناوي التي تلقى تصاميمها رواجا في المنطقة.

وقالت الأميرة نورة بنت فيصل آل سعود الرئيسة الفخرية للحدث المقام في فندق ريتز-كارلتون في الرياض بحضور الكثير من المصممين والمؤثرين والمسؤولين في أوساط الموضة لوكالة فرانس برس إن ثمة اهتماما بالموضة في المملكة العربية السعودية، مشددة على أن مجلس الموضة فيها يسعى إلى الارتقاء بصناعة الأزياء في السعودية إلى مستوى غير مسبوق.

ومن المقرر إقامة هذا الحدث مرة ثانية في تشرين الأول/أكتوبر المقبل في حين ستستضيف دبي نسختها من “أسبوع الموضة العربي” بين التاسع من أيار/مايو المقبل والثاني عشر منه.

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق