الدكتور الذكي

الدكتور الذكي
يوسف غيشان

تقول الحكاية أن أربعة طلاب في كلية جامعية، انطلقوا في رحلة سياحية قبل يوم الامتحان، لكن الجو أعجبهم هناك وتأخروا عن تقديم الامتحان، ففكروا في حيلة يختلقونها للدكتور حتى يؤجل لهم الامتحان، فقالوا له ان أحد إطارات سيارتهم قد انفجر في مكان مظلم وخالي من البشر، أثناء العودة، واكتشفوا ان الإطار الاحتياطي مثقوب، فاضطروا للبقاء حتى الصباح لإصلاح الإطار والعودة. فوافق الدكتور على تأجيل الامتحان.
في اليوم المحدد لعقد الامتحان، أجلس الدكتور كل واحد منهم في زاوية من زوايا القاعة، بحيث لا يستطيع أحدهم رؤية ماذا يكتب الآخر، وفوجئ الطلبة بورقة الأسئلة التي تحتوي على أربعة أسئلة فقط لا علاقة لها بموضوع المادة التي يدرسونها …. كانت الأسئلة كالتالي:
السؤال الأول: -أي واحد من إطارات السيارة انفجر معكم خلال رحلة العودة؟
السؤال الثاني: -في أي ساعة حصل الحادث؟
السؤال الثالث -من منكم كان يقود السيارة في ذلك الوقت؟
كما توقعتم، فقد فشل الطلاب في الإجابة الصحيحة على الأسئلة، لأنه ليس ثمة إجابات صحيحة أصلا.فما بني على باطل وكذب ودجل وتهليس لا يمكنه الوصول إلى الحقيقة.
كل ما نريده …دكتور ذكي يستطيع كشف هذه الأباطيل وتحميل الكاذبين مسؤولية أقوالهم … ونستطيع تطبيق مثل هذا الامتحان على الكثيرين عالميا ومحليا.
لكن من أين لنا مثل ذلك الدكتور الذكي؟؟؟

الوسوم
اظهر المزيد

تعليق واحد

  1. عندما يكون لدينا شعب واعي وعندما تكمل الاسئلة الاربعه نستطيع ان نجد الدكتور الذكي ههههههههههههههه

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق