الدغمي .. قصدت فئة معينة من الصحفيين

#سواليف

أكد #رئيس_مجلس_النواب المحامي #عبدالكريم_الدغمي، أن مجلس النواب يمنح الحرية المطلقة للجسم #الصحفي المناط له تغطية جلسات النواب تحت القبة أو اللجان الدائمة، ضمن ما يسمح به النظام الداخلي للمجلس.

وأضاف الدغمي في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء، أن #الصحفيين و #المصورين ومندوبي وسائل الاعلام كافة لهم كامل #الاحترام والدعم والمساندة في أداء مهامهم الوظيفية، لافتاً إلى أنه يتم السماح بتصوير الجلسات تحت القبة حتى قبل انعقادها، ومن ثم الجلوس في الشرفة المخصصة لهم لمتابعة جميع حيثيات #جلسات #النواب.

وأشار الدغمي أنه لم يتطرق خلال مناقشة مجلس النواب مشروع قانون المجلس الطبي الأردني لسنة 2022، أمس الإثنين، إلى الجسم الصحفي والإعلامي تحت القبة بعموميته، وإنما خص فئة معينة يقومون بتصوير #مراسلات_النواب و #الحكومة.

توضيح الدعمي مساء اليوم الثلاثاء جاء بعد غضب عارم واحتجاجات صحفية على تصريحاته أمس الاثنين خلال جلسة مجلس النواب ، والتي توعد فيها مصوري مجلس النواب باتخاذ أشد الاجراءات بحق من يصور ” #خصوصيات ” النواب والوزراء تحت #قبة_البرلمان.

وأضاف الدغمي “إذا تبين لي أن هناك من صور خصوصيات وأوراق خاصة بين النواب أو بين النواب والوزراء أو بين الوزراء أنفسهم سأتخذ اجراءات مشددة لحماية كرامة المجلس”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى