الخارجية تتابع وفاة الدكتور زياد البواب في السعودية

سواليف
ردت وزارة الخارجية على ما تم تداوله على صفحات التواصل الاجتماعي وبعض المواقع الالكترونية حول وفاة المرحوم الدكتور زياد بدر خضر البواب في السعودية منطقة وادي الدواسر – سليل أثر حادثة دهس، ومناشدة ابنه للحكومة بنقل جثمان والده إلى الاردن.

واوضح مدير مركز العمليات بوزارة الخارجية و شؤون المغتربين السفير سفيان سلمان القضاة بان الوزارة تابعت هذه الحادثة منذ حصول الحادث، وضمن الحقائق التالية:
– تواصل مركز عمليات الوزارة فور علمنا بالحادث مع شقيق المرحوم السيد/ نصر البواب وطلبنا منه مراجعة الوزارة حيث تم ابلاغه بحادث الوفاة المؤسف.
– تم منح شقيق المرحوم مذكرة من وزارة الخارجية موجهة للسفارة السعودية في عمان لمنحة تأشيرة دخول إلى السعودية للسفر الى السعودية للوقوف على عملية نقل الجثمان.
– أصدر مركز عمليات الوزارة بيان صحفي بتاريخ ٥-١٠-٢٠١٩ حول الحادث وتم نشره في كافة المواقع الالكترونية ووكالة الانباء الاردنية بترا.
– قامت السفارة الاردنية بالرياض بالمباشرة باستكمال الاجراءات المطلوبة من الجانب السعودي لنقل الجثمان الى المملكة. الا ان الاجراءات في مثل هذه الحوادث بالمملكة العربية السعودية الشقيقة تأخذ وقتا خصوصا وان الحادث اعتبر جريمة قتل وعليه قررت السلطات فتح تحقيق جنائي وتشريح الجثة وغيرها من الإجراءات القانونية.
– قامت وزارة الخارجية بإصدار موافقة من رئاسة الوزراء لنقل الجثمان الى المملكة وعلى نفقة الحكومة، فور انتهاء الجانب السعودي من إجراءاته.
– كما تتابع السفارة الاردنية في الرياض التحقيقات بالحادث مع السلطات السعودية بما فيها عملية البحث عن الفاعل.

وأكد القضاة على ان مركز عمليات الوزارة يتعامل بحالات الوفاة للمواطنين الاردنيين في الاغتراب على وجه الخصوص بكل الاهتمام والمتابعة، ويحرص على نقل جثمان المتوفى إلى وطنه بأسرع وقت ممكن، معربا بذات الوقت عن أصدق مشاعر التعزية والمواساة لعائلة الفقيد، سائلا المولى عز وجل أن يتغمده بمغفرته ورضوانه، ويلهم ذويه جميل الصبر وحسن العزاء.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق