” الحنّاء ” تقتل عروسا ليلة زفافها في ليبيا

احصائيات كورونا
الاصابات
198٬021
الوفيات
2٬442
الحالات الحرجة
472
عدد المتعافين
131٬181
أخر تحديث بتاريخ 2020/11/25 الساعة 6:40 م

سواليف

توفّيت فتاة ليبية، ليلة زفافها، وأصيبت أخريات بسبب تسممهن من مواد كيماوية أضيفت إلى ” الحنّاء “.

ووفقا لوزارة الصحة في الحكومة الليبية المؤقتة، فإن حالات الوفيات والإصابات، بسبب الحنّاء، ازدادت في الآونة الأخيرة بسبب المواد الكيماوية المضافة.

وبحسب وزارة الصحة الليبية، فإن 58 حالة وفاة، و 103 حالات تسمم، وإصابة بحساسية في الجلد، سجلت منذ العام 2011 بسبب الحنّاء.

وكشف تقرير صادر عن لجنة مختصة في الخبرة القضائية والبحوث بمنطقة الجبل الأخضر شرق ليبيا، عن وجود مواد سامة تمت إضافتها إلى الحناء، مشيرا إلى أن اللجنة جمعت عينات عشوائية من مختلف مناطق الشرق الليبي وأرسلتها إلى بريطانيا وإلى مصر لتحليلها.

وأثبتت التحاليل وجود عناصر كيماوية بهذه العينات واحتوائها على نسبة عالية من مادة “البارفنيلين ديامين (PPD )” المستخدمة في صناعة حبر الآلات الطابعة وإطارات السيارات، لافتا إلى عدم وجود مصل مضاد لهذا النوع من التسمم.

اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى