“الحشرة القرمزية” تفتك بثمار الصبار وتكبد المزارعين خسائر فادحة

#سواليف

آفة دخيلة عابرة للحدود تدعى بـ الحشرة القرمزية تقضي على ما يقارب نصف ثمار الصبر في محافظة اربد وتكبد المزارعين خسائر مادية فادحة وسط محاولات مديرية زراعة اربد ومكافحتها .

تخوف من انقراض شجرة الصبار في محافظة اربد جراء إصابتها  بحشرة البق الدقيق القرمزي و التي قضت على 50% من اشجار الصبار في محافظة اربد تنتشر العدوى سريعا بينها ليقضى على ثمار الصبار و الواحه مزارعين في لواء المزار الشمالي بينوا انهم يعانون من هذه الافة منذ ما يقارب العامين فمنهم من فقد جميع حقوله خلال هذه المدة.

محاولات عديدة منذ عامين تقوم بها مديرية زراعة اربد للقضاء على المرض الدخيل المتفشي كالنار في الهشيم الذي يقضي على أشجار الصبار من خلال حملات رش المبيدات تقوم بها فرق مكافحة الأمراض التابعة لمديرية الزراعة.

تبلغ مساحة الأراضي المزروعة بشجرة الصبار في محافظة اربد مايقارب الـ 300 دونم تتوزع في كل من لواء المزار الشمالي و لواء بني كنانة و لواء الوسطية  جميعها مهددة بالاندثار اذا لم تعمل وزارة الزراعة على إيجاد حل جذري لانتشار هذه الافة حشرة البق القرمزي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى