“البنتاغون” تقرر دراسة “الأجسام الطائرة المجهولة”

سواليف

أعلنت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون”، الجمعة، عن تشكيل وحدة جديدة تسمى “فرقة عمل الظواهر الفضائية غير المعروفة”(UAP)؛ معنية بالتحقيق في تقارير حول ظهور أجسام طائرة مجهولة.

جاء ذلك بحسب بيان صادر، الجمعة، عن الوزارة الأمريكية، أشارت فيه إلى أنه تم تأسيس هذه المجموعة في 4 آب/ أغسطس الجاري بمصادقة من نائب وزير الدفاع ديفيد نوركفيست.

ولفت البيان إلى أن هذه المجموعة ستقوم بمهامها بشكل مرتبط بالأمانة العامة للبحرية الأمريكية تحت سقف مستشارية الدفاع والاستخبارات في البنتاغون.
وشدد البيان على أن هذه المجموعة ستقوم بعملها وفق هدف يتمثل في فهم أفضل للظواهر والأجسام الفضائية، وتصنيفها، وتحديد المخاطر المحتملة لها.

وفي نيسان/ أبريل الماضي، قالت “البنتاغون” إن أجساما مجهولة اخترقت المجال الجوي، بحسب ما رصدت القوات البحرية.

وذكرت الوزارة في بيان لها، أن ثلاثة تسجيلات التقطتها قوات البحرية توثق اختراق المجال الجوي من قبل ثلاثة أجسام مجهولة.

اللافت أن هذه التسجيلات ليست بجديدة، إذ يعود أحدها لنهاية العام 2004، فيما التقط الثاني والثالث مطلع العام 2015.

وبعد أكثر من خمس سنوات على آخر تسجيل، قال “البنتاغون” إن نشر الفيديوهات يأتي طمأنة للمتخوفين من خطورة تلك الأجسام.

وقالت الوزارة إنه “بعد دراسة دقيقة، نرى أن الموافقة على نشر تلك الفيديوهات لن يؤدي إلى الكشف عن أي أنظمة أو قدرات حساسة، ولن يعيق أي تحقيقات مستقبلية في تلك الظواهر”.

إلا أن الوزارة أقرت أنها، برغم كل المحاولات الحثيثة، لم تتمكن من معرفة ماهية تلك الأجسام الطائرة بعد.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق