البرياني ومدينة الضباب / أسعد البعيجات

البرياني ومدينة الضباب
في عندنا رجل في مدينتا باكستاني عمره في الخمسينات عنده زيادة وزن من رواد المسجد ويصلي على كرسي بقله

يا زلمه حرام عليك أنت ما في فكر ؟
قال أنت أيش في Brother ؟

قلت له : وزنك …. حرام عليك . ..

قال : أنا ما في حل … أنا في مُشكل .. أنت في ساعد ؟
ما في ساعد ما في كل يوم قُر قُر ..
فجر …. قُر قُر …
مغرب … قُر … قُر..
عشاء … قُر قُر …
انت قُر قُر أنا في أزعل …
في حل في كلام …
ما في حل في حِل عني …

قلت له : أنا في حل Brother …

قال : انت في كلام الان …

قلت له بدك توقف الرز نهائياً ..
قال لي :
برثر انت ” عkل ” ما في
انت مخ خربان

رز وقف … ما في أزبط … انا في أولد في الرز .. انا في رز في حياة …
رز ما في …. انا في اموت …

سر نجاح صادق خان لا كفاءه ولا فهلوه ولا علم ولا ما يحزنون …

اصلا صادق خان رسب توجهيي مرتين والثالثة كان ابوه برة القاعة ينقله بالأجوبه بعد ما عمه ساجد وابن عمه حفيظ هربوا الأسئلة …

بعدها زم حاله على السودان غاب ٤ سنوات ورجع معه دكتوارة
كيف جاب بكالوريوس وماستر ودكتوراة في اربع سنوات ما حدا بعرف حتى الرئيس الباكستاني.

بعدها الحكومة خصصت ٣٠ مليون دولار من الميزانية لعمل أكاديمية متخصصة سمتها ” أكاديمية صادق خان ”

وتم تشكيل مجلس امناء من خريجي بريطانيا وامريكا لترجمه مشوار صادق خان على الواقع والمدارس والجامعات ورحلة دراسته في السودان الشقيق…

قلنا لا ذكاء ولا ما يحزنون من صادق خان كل الي عمله انه من سنوات غرق لندن ب chicken برياني و lamb برياني و Vegi ( برياني كون الهندوس ما بوكلوا بقر ) والسمبوسة والباقورة والجكن مصاله وخبز النان..

وكل رمضان وثانكس جيفنك كان يعمل طبيخ مطنطن …..

هذا هو سر نجاحة لا تقلي برنامج ولا قانون ولا مايحزنون العام الماضي اتجوز اخوه نزلوا ٣٠٠ سدر برياني في وسط لندن ….

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق