الإعدام لقاتلة والدها .. تفاصيل الجريمة

سواليف
أصدرت محكمة الجنايات الكبرى امس الخميس قرار الإعدام شنقا حتى الموت بحق عشرينية حيث اقدمت في شباط من عام 2014 بالاشتراك مع والدتها وشقيقتها الصغرى الحدث ،في جريمة اشتركن بها المتهمات الثلاث بكتم انفاس المغدور بقصد قتله بعد مشاجرة وقعت ما بين المغدور وزوجته المتهمة .

وأعلن القرار خلال جلسة علنية عقدتها المحكمة برئاسة القاضي زيد السنوسي وبعضوية القاضيين عمر العذاربه والدكتور سليمان الهواوشة ، وبحضور مدعي عام الجنايات الكبرى القاضي احمد الكناني .

وصدم القرار والدة المتهمة التي وقفت في حالة ذهول تحبس الدموع في عينيها ،وهي تنظر الى ابنتها التي حكم عليها بالاعدام شنقا حتى الموت فيما ظلت المتهمة العشرينية تجول بنظرها قاعة المحكمة تارة وتارة اخرى نحو والدتها مذهولة من قرار المحكمة، وتنظر الى والدتها التي حكم عليها بالاشغال الشاقة 20 سنة.

وجرمت المحكمة المتهمة “الابنه ” بجناية القتل الواقع على احد الاصول والحكم عليها بالاعدام شنقا حتى الموت .

كما حكمت المحكمة على المتهمة “زوجة المغدور ووالدة المتهمة” بجناية القتل .

و تحاكم المتهمة الثالثة وهي الابنة الصغرى للمغدور امام محكمة الاحداث لكون محكمة الجنايات غير مختصة بالنظر في الجرائم المرتكبة من قبل الاحداث.

وفادت المحكمة في وقائعها حول الجريمة التي وقعت في شباط من عام 2014 في ان المغدور كان عائدا الى منزله مساءا، حيث كان متناولا للمشروبات الروحيه ، وحصلت مشادة كلامية فيما بين المغدور وزوجته المتهمة بحضور ابنتيه المتهمتين ,على اثر تلك المشادة حصل شجار ما بين المغدور وزوجته وابنتيه، فقامت زوجته المتهمة ب “دفشه” واوقعته على الارض ، واثناء سقوطه ارتطم وجهه بصوبة حطب مصنوعه من الحديد حيث اصيب في وجهه.

المتهمة عندها قامت بخنق المغدور زوجها واشتركت معها ابنتها العشرينية وابنه صغرى “حدث ” حيث قامت كل منهما بكتم مجرى التنفس له بان وضعوا ايديهما على فمه وانفه وذلك بقصد قتله وازهاق حياته، واستمروا الثلاثة بالضغط على العنق والفم والانف حتى فارق المغدور الحياة .

المتهمات الثلاث قمن بعدها بحمل الجثة ووضع المغدور على فراشه ، وقامن بتغطيته ,وينتظرن حتى حتى الصباح اليوم التالي حيث توجهت ابنة المتهم باخبار جدتها ( والدة المغدور)تخبرها ان والدها سقط على الارض واغمي عليه.

وبناء على ما قالته الحفيدة لجدتها التي ذهبت برفقة اشقاء المتهم الى منزل ابنها المغدور ،حيث قامت بطلب الشرطة والدفاع المدني بعد مشاهدة اصابة في عين ابنها المغدور .

واعترفت المتهمات الثلاث بقتل المغدور خلال التحقيقات الامنية معهن وامام المدعي العام والمحكمة ،بواقعة اشتراكهم بقتل المغدور.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق