الأردنية تفتح تحقيقا في ادعاءات طالبة بتعرضها للابتزاز والظلم من عضو هيئة تدريس / تفاصيل

سواليف
شكلت الجامعة الأردنية لجنة تحقيق للنظر في ادعاء طالبة – نشرته عبر وسائل التواصل الاجتماعي- بتعرضها لابتزازٍ من قبل أحد أعضاء الهيئة التدريسية في كلية الصيدلة على شكل هدايا، بالإضافة لسرقة بحثها ونشره باسمها.
وقالت أ. د. عبلة البصول عميدة كلية الصيدلة في الجامعة الأردنية لـ إذاعة حسنى في معرض حديثها عن القضية أنها اتصلت مع الطالبة المدعية -وهي خريجة كلية الصيدلة- وسجّلت عتبًا عليها لأنها لم تخبرها بالقضية بشكل مباشر.

وأضافت البصول، أن هناك صناديق مغلقة يتم التعامل معها بسرية تامة للشكاوى، كما يمكن إرسال إيميل يحوي شكوى بدون إظهار مصدره.

وفي التفاصيل التي كتبتها الطالبة عبر منشور لها في صفحتها على الفيسبوك ، شرحت ما حدث معها طوال فترة دراستها للماجستير وطريقة تعامل عضو هيئة التدريس معها ومع زملائها وما تعرضوا له من ابتزاز وظلم ومضايقات ، حتى وصل الأمر الى السطو على ابحاثهم وتسجيلها باسم الدكتورة عضو هيئة التدريس .
وتاليا نص ما كتبته الطالبة :

اليوم رح أحكيلكم قصة مختلفة ..
عن رحلتي برسالة الماجستير بالصيدلة السريرية من “أم الجامعات”
بدأت بالفصل الصيفي عام ٢٠١٧ برحلة اختيار المشرف
وطبعاً كشخص مو خريج الجامعة بالبكالوريوس ماكان عندي اي فكرة عن الدكاترة سلفاً
لكن نصحوني يتم اختياري لدكتور يكون سريع بانجاز الشغل وما يماطل حتى ما يتأخر تخرجي
وتم نصحي بالدكتورة ….. على انها سريعة جداً بتخريج الطلبة وتخرج كل فصل ١٠ طلاب ماجستير
على عكس باقي الدكاترة اللي بخرجوا طالب واحد بالفصل فقط !
وهاد شي حقيقي انا لمسته .. ماكان يتم تأخيرنا أبداً وكان الشغل يمشي بسلاسة بفضل جهودها وتواصلها المستمر مع الاقسام المختلفة بالجامعة لاخذ الموافقات اللازمة لشغلنا
مع انا كنا تقريباً ١٠ طلاب لكن كان شغلنا ماشي مع بعض بسبب تشابه موضوع ابحاثنا
بالبداية كان المطلوب منا كتابة proposal او مقترح للرسالة
اجتمعت فينا الدكتورة مع حضرة العميدة الدكتورة عبلة البصول و نائب العميدة الدكتورة نائلة بولاتوفا وتم شرح فكرة البحث اللي حابين اننا نقوم فيه كمجموعة من طلاب الماجستير
وكل طالب فينا كان عليه دراسة مركبين كيميائيين
مرت مرحلة كتابة البروبوزال بسلام .. وبدأنا عمل بالفصل الأول على جمع العينات من مستشفى الجامعة الأردنية و بعدها كانت مرحلة عمل المختبر و مرحلة التحليل الاحصائي وكانت المراحل ميسرة والاشخاص متعاونين جداً
من السستر دلال بقسم طب الاسرة للدكتورة سندس وانتهاءاً بالدكتورة اللي كانت تيسر العقبات بوجه البحث
بعد هيك بدأت مرحلة كتابة الرسالة .. وتقريباً لحد هلأ ماكان صار اختلاط حقيقي بيني وبين الدكتورة كونه كان عملنا بالمستشفى والمختبر وماكنا نروح لمكتب الدكتورة غير نادراً
بعد كتابة الرسالة وارسالها للدكتورة بتفاجأ بايميل من الدكتورة يوصف شغلي بال(كارثي) .. ايميل آخر بتخبرني فيه انه مراجعة كتابتي اخدت مع الدكتورة ٣ ايام كاملة عقد مو سيئة .. ايميل تالت بتخبرني فيه انه في شباتر ناقصة انا ما ارسلتها (وانا ارسلتها فعلياً)
هاد كان اول تعامل مباشر الي مع الدكتورة ..و بصراحة كنت طول حياتي الدراسية متعودة عالمدح 🤣 وكانت اول مرة حدا بهين شغلي بهالطريقة وبرسلي كمية ايميلات مهينة هالقد
المهم حاولت العمل على الشباتر بالطريقة اللي الدكتورة طلبتها .. ولقيت انه التعديلات اللي طلبتها بكل شابتر ما اخدت مني غير ١٠ دقايق .. مما لا يستدعي وصف شغلي بالكارثي
المهم .. تم تحديد موعد من الدكتورة الي ولزميلي وسيم لمناقشة التعديلات بمكتبها
صدقاً وبدون ادنى مبالغة كانت من لحظات الرعب بالنسبة الي بسبب كمية الاهانات والبهادل و طريقة التعامل السيئة معنا وكانا جايين من الشارع
كنت اكره هاي اللحظات جدا واتمنى اموت ولا اروح ع مكتب الدكتورة (وهاد كان شعور كل زملائي ال١٠ بدون استثناء) وكان طبيعي جدا شوفة بنت عم تبكي بسبب الدكتورة .. كان مو طبيعي انه حدا يمر من عندها بدون ما ياكل اللي فيه النصيب بسبب او بدون سبب
أذكر مرة اتصلت فيني الدكتورة وانا بشغلي وصارت تصيح
علي وتحكي الفاظ سيئة جدا بسبب ايميل بعتلها ياه طلبت منها الرد ع ايميلي السابق
فهي استكبرت على نفسها اني انا اطلب منها الاستعجال (مع انه صيغة الايميل كانت مهذبة جداً وكان الهدف منه تذكيرها بالايميل السابق بس)
وكانت تنكر استلام اي ايميلات سابقة مني
وحكتلي انا الدكتورة مو انتِ .. وبتعملي بس اللي بقلك عليه
وكانت مكالمة سيئة بشكل مو طبيعي .. حتى انها كذبتني بمكان عملي وبارسالي للايميلات وبكل شي قلته

بهاد اليوم انا ماتحملت وصرت ابكي واتصلت بالدكتور محمد عيسى مشرفي المشارك وسالته اذا فعليا ايميلي فيه اي اساءة ؟ وكان الدكتور متفهم جدا ً ولطيف وخفف عني .. ومشيت الامور
بعد هيك صارت الدكتورة تطلب منا اللقاء بكافيه costa بسيتي مول .. للتدرب على يوم المناقشة
و يمكن شي مخجل اني اذكره بس كان يتم استغلالنا بشتى الطرق .. لدرجة ان الدكتورة كان تجيب والدتها معها عالكافيه وتطلب منا ناخدها تتسوق وناخدها تأركل !
بس للأمانة والدتها كانت انسانة جداً ذوق وكانت تحاسب ع اي شي بتطلبه وماتحب تزعجنا وكنت احسها بتخجل من ازعاجنا

بالفترة اللي بعدها صار في مؤتمر بجامعة العلوم التطبيقية وكانت الدكتورة حابة تشارك فيه عن طريق ابحاث طلابها اللي تم نشرهم
لكن في مشكلة انه هالطلاب سافروا ومارح يقدروا يحضرا المؤتمر .. ف بتطلب مني الدكتورة احضر المؤتمر بدل عنهم واوقف امام بوستراتهم واشرح شغلهم
ما اعترضت وقلت باخد خبرة بالمشاركة بمسابقات البوسترات
بيوم المؤتمر بتفاجئني الدكتورة انه هي مارح تحضر وانه المطلوب مني اني اروح اطبع البوسترات ع حسابي الشخصي واوقف بالمؤتمر ساعات ليجي دوري بالتحكيم للمسابقة (اللي هي مو الي) حتى تفوز صاحبة البوستر والدكتورة بالجائزة
و كان في طلاب حالتهم مشابهة لالي عند دكاترة اخرين .. تفاجأت انه تم وضع اسمهم بالبوستر كنوع من الشكر الهم عالوقفة هالساعات وقراءة البحث والدفاع عنه امام اللجنة (وانا رحت ع حساب شكراً 🤣)
وحصلتلي مشكلة بشغلي وماتم قبول اجازتي بهاد اليوم فوقها
وانا ساكتة وصابرة ع امل اخلص من هالرسالة على خيررررر

بعدين اجت الطامة الكبرى قبل المناقشة بايام
بتحكيلي الدكتورة شوفي زميلك فلان جابلي سنسال دهب
انتِ جيبيلي اسوارة وحلق اله !!
طبعاً انا كنت سامعة من زملائي ال١٠ عن الهدية الاجبارية هاي وشو بصير باللي مابجيبها
ببساطة بفقد حقه بكتابة اسمه على بحثه المشتق من الرسالة
زميلتي ر.م جابت قنينة عطر براند (كان رد الدكتورة انه ريحتها مابتعلق ومتل المي وتعالي خديها اذا بدك)
ر.أ جابت ساعة
ع.ا زميل عراقي جاب دهب
نفس الشي اعتقد زميلين عراقيين تانيين
واحد منهم كان مو عارف يكتب رسالته وتم شبه اجبار ر.م ام قنينة العطر على الكتابة عنه
قائمة الهدايا طويلة وللاسف نسيت اغلبها
نيجي للي ماجاب هدية .. الزميلة ع .أ ماقدرت تجيب هدية لظروف خاصة فيها
تم ارسال مسجات بهدلة انيقة الها
وتم وضع اسمها كمؤلف ثاني على البحث الخاص فيها
ووضعت الدكتورة نفسها كمؤلف اول
(تواصلت الزميلة مع حضرة العميد الدكتورة عبلة وتم تعديل اسمها كمؤلف أول لحسن الحظ)
نفس الموقف تكرر مع ر.أ (صاحبة الساعة) .. الواضح انه الساعة ماعجبت الدكتورة .. لكن ر.أ برافو عليها قامت الجامعة وماقعدتها وتم تعديل اسمها
وتكرر الموقف مع م.ب وتم تهديده بحذف اسمه من البحث بشكل كامل (البحث الي قام هو بكتابته !) ولكن لحسن حظه تم التدخل وتم وضع اسمه كمؤلف أول

منرجع لقصتي أنا .. بعد مناقشة رسالة الماجستير تبعي .. وبشهر 1/2019 بتتصل فيني الدكتورة لتخبرني أنه الاسوارة اللي انا جبتها خفيفة وانقطعت وبتطلب مني اخدها لاصلحها !
أنا اعتذرت منها باضطراري للسفر لسوريا للتحضير لحفلة خطبتي
وبتتصل بزميلي للحديث عن البحث اللي عم يكتبه ف بخبرها انه موبايله خربان وبحاجة تصليح .. بتقوم بتقله انه موبايل والدتها كمان خربان .. بتقله بالحرف الواحد تعال خد موبايل ماما وصلحه معك !
المهم .. قمت أنا بكتابة البحث وإرساله إلى الدكتورة بشهر 2/2019 و قعدت استنى متل زملائي ايميل القبول من اي مجلة علمية تقبل تنشر البحث عندها
بعد هيك انا التهيت بالتحضيرات لعرسي .. وماتذكرت غير بعد 8 شهور أنه لهلأ مافي ولا مجلة راسلتني بقبول بحثي .. أرسلت للدكتورة مسج على المسنجر سألتها عن الموضوع .. حكتلي بالحرف الواحد أنها عم تتلقى رفض من كتير من المجلات و بتتمنى انه اي مجلة تقبل البحث قريباً
هون أنا بخطرلي (لأول مرة للأسف) أبحث عن عنوان بحثي على النت .. واذ البحث مقبول من شهر 6/2019 ومنشور باسم الدكتورة كمؤلف أول بدل مني !
طبعاً كانت صدمتي كبيرة .. وطلع كل القهر اللي جواتي من المعاملة السيئة اللي تحملناها انا وزملائي .. الاستغلال المادي وطلب الهدايا .. وآخر شي سرقة بحثي الوحيد .. الدكتورة صاحبة مئات الأبحاث ضاقت عينها على بحثي الوحيد ونشرته باسمها و أنكرت انه تم نشره من الأصل !
هون ماكان عندي حل غير التواصل مع عمادة كلية الصيدلة وتفاجأت انه بحقلي طلب مكافأة بحث كونه البحث منشور بمجلة ذات تصنيف علمي عالي scopus Q2
طبعاً عميدة كلية الصيدلة ونائب العميد وعدوا مشكورين بتسوية الوضع لكن انتهى الموضوع باعتذار ادبي وبس !

لهيك أنا حابة أوثق هالموقف لكل طالب ممكن يوقع بنفس الموقف بالمستقبل .. كون واعي ومتابع ولا تثق بحدا أبداً ولا تتنازل عن تعبك وجهدك ولا تقبل تقدم شي مو المفروض منك تقدمه
مشرفك هو شخص بيتقاضى راتب عن اشرافه عليك وماعم يتمنن عليك بهالفضل .. لا تقبل تتنازل أبداً .. لأنك لو بدأت سلسلة التنازلات فهي مارح تنتهي .. ورح تختم بسرقة جهدك

طبعاً انا ان شاء الله رح اقوم بالتواصل مع المجلة وهالشي كفيل عالأقل باحداث شوشرة على اسم الدكتورة .. وخصوصاً أنه عندي كل الاثباتات على أنه هاد شغلي وأنا أرسلته للدكتورة وهي وعدت بتسليمه باسمي.. وهاد يعتبر سرقة علمية لا شك فيها
وأنا مؤمنة أنه لن يضيع حق وراءه مُطالب ..

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق