استشهاد 20 طفلًا في مستشفى كمال العدوان بسبب سوء التغذية

#سواليف

أكدّ رئيس قسم العناية المكثفة الخاصة بالأطفال في مستشفى كمال عدوان حسام أبو صفية، الاثنين، إن 3 أطفال وصلوا إلى المستشفى الأحد، بعلامات جفاف واضحة جدا، وسوء تغذية؛ مما أدى إلى استشهادهم.

وقال أبو صفية إن عدد الأطفال الذين ارتقوا نتيجة سوء التغذية وصل إلى نحو 20 طفلا، بحسب “المملكة”.

وأوضح أن مستشفى كمال عدوان هو المستشفى الوحيد الذي يقدم خدمة للأطفال في شمال قطاع غزة وغزة.

وأكد أن هناك “كارثة بكل ما تحمل الكلمة من معنى” مشيرا إلى وجود العديد من الأطفال الذين يأتون إلى المستشفى تظهر عليهم علامات الوهن والضعف والشحوب والهزلان.

وأوضح أن معظم الحالات التي تأتي في الفترة الحالية لها علاقة بشكل مباشر بسوء التغذية، وأغلب الأطفال يأتون ولديهم علامات جفاف متقدمة جدا.

قال المفوض العام لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) فيليب لازاريني قال الأحد، إنه لا يزال من الممكن “تجنب” المجاعة في غزة إذا سمحت إسرائيل للوكالات الإنسانية بإدخال المزيد من المساعدات.

ووفق الأمم المتحدة، تتهدد المجاعة 2.2 مليون شخص؛ أي الغالبية العظمى من سكان قطاع غزة الذي تتحكم إسرائيل في كل ما يدخله.

وقد يؤدي هذا النقص الخطير في الأغذية إلى “ارتفاع كبير” في معدل وفيات الرضع في شمال القطاع، حيث يقع واحد من كل ستة أطفال تحت سن الثانية ضحية لسوء التغذية الحاد، وفق المصدر نفسه.

المملكة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى