ارتفاع ثروة زوكربيرغ إلى 100 مليار دولار

سواليف
انضم مارك زوكربيرج، الرئيس التنفيذي لشركة فيسبوك، إلى النادي الأكثر تميزًا في العالم للأثرياء، بعدما بلغت ثروته 100 مليار دولار على الأقل.

وأحرز زوكربيرغ ذلك، بعد أن ارتفعت الأسهم المالية في الشبكة الاجتماعية. فقط رجلين آخرين، جيف بيزوس مؤسس شركة أمازون، وبيل غيتس، مؤسس مايكروسوفت، لديهما ثروات شخصية أكبر.

وشارك زوكربيرج في تأسيس فيسبوك من غرفة سكنه في هارفارد في 2004. وما زالت أكبر أصوله هي حصته البالغة 13٪ في الشركة، وفقًا لمؤشر بلومبرغ للمليارديرات، الذي يتتبع أثرى أثرياء العالم.

والرجل البالغ من العمر 36 عامًا هو أيضًا رئيس مجلس إدارة الشركة، والمساهم المُسيطر.

وحصلت ثروة زوكربيرج على أحدث ارتفاعاتها، حيث قفز سهم فيسبوك، يوم الخميس، بنسبة 6,5%، بعد يوم من إطلاق الشركة ميزتها (Reels) على انستغرام، وهي مُشابهة لتطبيق تيك توك.

وجاء إطلاق ميزة الفيديو القصير في الوقت الذي هدد فيه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بحظر تيك توك، التطبيق المملوك لشركة صينية، الذي انتشر بشكل كبير خلال العام الماضي.

ونفذ ترامب تهديده يوم الخميس، وأصدر أمرًا تنفيذيًا من شأنه منع تيك توك من العمل في الولايات المتحدة إذا لم يقم مالكها الصيني (بايت دانس)، ببيع الشركة إلى شركة أمريكية في غضون 45 يومًا.

وأجرت بايت دانس مفاوضات مع مايكروسوفت حول عملية بيع محتملة، على الرغم من أن رئيس الشركة الصينية أبدى تحفظات بشأن نهج البيت الأبيض القوي.

في وقت انتقد الرئيس التنفيذي للشركة، كيفين ماير، قيام فيسبوك بتقديم “منتج مقلد آخر”، في إشارة إلى ميزة Reels، المٌستنسخة من تيك توك.

وجاء طرح Reels أيضًا بعد أسبوع من إعلان فيسبوك عن أرباح قوية. وقالت الشركة الخميس الماضي، إنها وصلت إلى رقم قياسي جديد بلغ 3 مليارات مُستخدم عبر منصاتها، بما في ذلك واتساب وانستغرام.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق