إلغاء لقاء كان مقررا غدا بين بوتين وأردوغان

أعلن دميتري بيسكوف، السكرتير الصحفي للرئيس الروسي إلغاء القمة الروسية – التركية التي كان من المقرر إجراؤها يوم غد الثلاثاء في سان بطرسبورغ.

وقال بيسكوف اليوم، ردا على سؤال صحفي “كلا، لن تكون هناك قمة، ولا يجري التخطط لعقدها”.

وكان المتحدث باسم الكرملين ذكر نهاية تشرين الثاني (نوفمبر) لممثلي وسائل الإعلام أنه لم يتم بعد إلغاء القمة، قائلا “إنه لم يتم توضيح الأمر. فلم يكن هناك أي إلغاء رسمي. ولكن هناك الكثير من التساؤلات العالقة في الهواء حول إمكانية إجراء هذه الفعالية. لكنني أؤكد أنه لم يتم إلغاؤها بعد”.

وكانت الرئاسة التركية أكدت استعداد أنقرة للمشاركة في القمة الروسية، مشيرة إلى أنها تنتظر تأكيد موسكو.

 

يذكر أن الرئيسين الروسي والتركي اتفقا على عقد القمة الملغاة خلال لقائهما على هامش قمة “مجموعة العشرين” بأنطاليا في تشرين الثاني الماضي، قبل توتر العلاقات بين البلدين بشكل حاد بعد قيام الطيران الحربي التركي بإسقاط قاذفة “سو-24” الروسية.-(روسيا اليوم)

الوسوم
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق