أول فيديو لترامب: شعرت بالتعب.. والأيام المقبلة اختبار حقيقي / شاهد

سواليف
ظهر الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مجددا في رسالة مصوره، مساء السبت، ليتحدث عن وضعه الصحي بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وأكد ترامب في الفيديو الذي نشره على صفحته في “تويتر”، أن حالته الصحية بالبداية لم تكن جيدة، لكنه تحسن بشكل كبير.

وتابع قائلا: “أشكر جميع الموظفين الطبيين الرائعين في مركز وولتر ريد الطبي، الذي أعتقد أنه الأفضل في العالم، بينهم الأطباء والممرضات، على عملهم البارز، وصلت إلى هنا وحالتي الصحية لم تكن جيدة جدا، لكنها تحسنت بشكل كبير الآن”.

وقال ترامب الذي بدا متعبا وهو يرتدي معطفا دون رابطة عنق: “بدأت أشعر بتحسن، وأعتقد أن الاختبار الحقيقي سيكون في الأيام القليلة المقبلة، سنرى ما سيحدث خلال اليومين المقبلين”.

ووصف ترامب العلاجات التي تم ويتم تطويرها ضد فيروس كورونا بـ”الأعاجيب التي جاءت من الله”.

من جهته قال شون كونلي طبيب ترامب، إن الرئيس لم يصب بحمى ويتحسن بعد دخوله المستشفى، لكنه أوضح أنه لم يتجاوز بعد مرحلة الخطر.

وذكر كونلي في بيان “لقد قضى معظم الظهيرة في مباشرة أعماله، وكان يتحرك في الجناح الطبي بدون صعوبة”.

وتضاربت الأنباء في الولايات المتحدة حول صحة ترامب، الذي أعلن الجمعة إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وفي حين أكد فريقه الطبي استقرار صحته، السبت، قال مسؤولو حملته الانتخابية في وقت سابق إنه “يعاني من مشاكل تنفسية إثر إصابته بفيروس كورونا”.

ونقلت شبكة “سي أن أن” الأمريكية عن أحد مستشاري الحملة (لم تسمه) قوله إن “وضع ترامب الصحي خطير ومثير للقلق”.

وأضاف المستشار أن “ترامب يعاني من حالة تعب وإرهاق، بالإضافة إلى بعض المشاكل التنفسية”.

وفي وقت سابق، قال طبيب البيت الأبيض شون كونلي إن ترامب “بخير”، وبدأ في تناول الدواء المضاد للفيروسات “ريمديسيفير”.

وفي وقت لاحق، أفادت وكالة “أسوشييتد برس”، نقلا عن مصادر مطلعة، بأن حالة ترامب “مقلقة للغاية”، لافتة إلىو أن ساعاته المقبلة ستكون “حرجة”.

ونقلت الوكالة الأمريكية عن مصدر آخر مطلع أن الرئيس ترامب تلقى دعما بالأكسجين في البيت الأبيض قبل نقله إلى المستشفى.

المصدر
وكالات
اظهر المزيد

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى