“أطباء بلا حدود” ترد بشدة على نية بايدن تشييد رصيف بحري على ساحل غزة

#سواليف

أعلنت منظمة ” #أطباء_بلا_حدود” أن نية الرئيس #بايدن تشييد #رصيف_بحري مؤقت على ساحل #غزة انعطافة صارخة للتغطية على المشكلة الحقيقية وهي “العملية الإسرائيلية غير المتناسبة ضد غزة”.

وطالبت المنظمة أن تركز الولايات المتحدة على وصول #المساعدات الإنسانية بشكل فوري باستخدام الطرق ونقاط الدخول الحالية المتوفرة.

وقالت المديرة التنفيذية لـ”أطباء بلا حدود” في الولايات المتحدة، أفريل بينوا، إن “المشروع الأمريكي المتمثل في إنشاء رصيف بحري مؤقت في غزة لزيادة تدفق المساعدات الإنسانية هو لحجب #المشكلة_الحقيقية المتمثلة في الحملة العسكرية العشوائية وغير المتناسبة التي تشنها #إسرائيل و #الحصار العقابي الذي تفرضه”.

وأضافت بينوا: “إن الغذاء والماء والإمدادات الطبية التي يحتاجها سكان غزة بشدة موجودة على الحدود مباشرة. يجب على إسرائيل أن تسهل وصول هذه #الإمدادات بدلا من منعها”.

وأردفت: “وهذه ليست مشكلة لوجستية، بل مشكلة سياسية. يجب على الولايات المتحدة الإصرار على وصول المساعدات الإنسانية بشكل فوري باستخدام الطرق ونقاط الدخول الموجودة فعليا”.

وكررت المنظمة دعوتها إلى “وقف فوري ودائم لإطلاق النار لمنع مقتل آلاف المدنيين الإضافيين والسماح بإيصال المساعدات الإنسانية التي نحتاجها بشدة”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رداً

زر الذهاب إلى الأعلى