4 تعليقات

  1. 1

    مثقال العزازي

    ان تكون جاهل افضل من ان تكون نصف متعلم ..
    نعلم ان جامعاتنا فيها الكثير من الاخطاء لكن هل يستطيع الحديث من في فمه ماء ….!

    الرد
  2. 2

    الثريا

    عندما يكون الرجل المناسب في المكان المناسب يحق لنا أن نتساءل لنجد الاجابة …طالما أن الحابل مختلط بالنابل والقوانين لدينا لا تردع ذبابة سنبقى من دول العالم العاشر تحت الصفر …

    الرد
  3. 3

    طہٰعناتہٰكہٰ عوافہٰي (@jnobe34)

    ابدعت اخ احمد الزعبي

    الجامعات العربيه في تدني مستمر !

    انا طالب جامعي اقسم بالله اننا نعاني من مشاكل في الجامعات …مثل تسجيل المواد .والتخصصات …الخ

    الرد
  4. 4

    كمال جلوقة

    فعلا بلد كالأردن موارده الأساسية في قدرات سكانه على التعلم والتعليم والبحث العلمي يصل إلى هذا الحد من التراجع، والمشكلة أن مكاتب الخدمات الجامعية وصلت إلى كل التخصصات من الشريعة إلى العلوم البحته، ويقال أن بعض أساتذة الجامعات يتعاونون مع مكاتب الخدمات وأن جزءا من الثمن المدفوع يذهب إلى جيوبهم، هذه الدرجة من العيب لم تشهدها أي من الدول المنافسة، وأنت تقرأ الرسائل الجامعية فتجد أنها تكرار ممل لأشياء متداولة وليس فيها من جديد فتشاهد المستقبل الباهت أمام ناظريك. على مثقفينا البحث عن حل.

    الرد

اترك رداً

© جميع الحقوق محفوظة 2016، لموقع سواليف الإخباري - تصميم عمرو القضاة